يسجن 24 عاماً لاغتصابه ابنته

قضت محكمــة سنغافوريــة، أمـس، بسجن رجل لمدة 24 عاماً، لاغتصابه ابنته على مدار أعوام عدة. وبدأ حارس الأمن (57 عاماً) حجب اسمه لحماية هوية الضحية، بدأ اغتصاب الفتاة في ،2002 عندما كانت تبلغ من العمر ثماني سنوات فقط.

وذكر موقع صحيفة «سترايتس تايمز» على الإنترنت أن الاعتداءات توقفت في ،2008 بعد اكتشاف والدة الفتاة الأمر. يذكر أن لدى الزوجين أربعة أبناء. ويقضي القانون السنغافوري بعدم تطبيق عقوبة الجلد على الرجل، لأن عمره يزيد على 50 عاماً.

طباعة