تستمر حتى 16 الجاري بالروية في دبي

بطولة فزاع للصيد بالصقور تنطلق مع أشواط الشيوخ

صورة

انطلقت، أول من أمس، منافسات بطولة فزاع للصيد بالصقور «التلواح»، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وتستمر حتى 16 الجاري، بمنطقة الروية في دبي، بمشاركة نخبة من الصقارين الباحثين عن حصد التفوق بوساطة أفضل وأقوى الصقور في مختلف الأشواط والفئات المتنوعة.

وجاءت انطلاقة البطولة مع أشواط الشيوخ لفئة جير شاهين، التي تفوق فيها فريقا «إف 3» و«الظفرة»، مع حضور بارز من فريق «إم 7».

وأكد الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، عبدالله حمدان بن دلموك، أن بلوغ البطولة عامها الـ19 بهذا التطور والنجاح البارز، تحقق بفضل رؤية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، وتوجيهات سموه بحفظ التراث وتوثيقه ونقله إلى الأجيال الصاعدة.

وأضاف بن دلموك، خلال تفقده موقع البطولة للاطلاع على سير العمل والمنافسات فور انطلاق المسابقات: «سعداء لما وصلت له البطولة من تطور في طريقة احتساب النتائج وعملية المشاركة والمنافسات، مع سعينا دائماً لتحقيق المساواة في الفرص بين المشاركين، ونعتز بما تحقق مقارنة بكيف بدأنا في اليوم الأول قبل سنوات طويلة».

من جانبه، قال رئيس اللجنة المنظمة، دميثان بن سويدان، إن «انطلاقة البطولة جاءت وفق التطلعات المأمولة، وبما سعت له فرق العمل التي سخّرت كل الجهود، لضمان سير الأشواط بكل أريحية وسهولة للمشاركين جميعاً»، مشيراً إلى أن النسخة الحالية تسير وفق الإجراءات المعتادة، على أن يكون هناك تعديل في منافسات الطيارة اللاسلكية في الفترة المقبلة، مع السعي لجذب المزيد من الصقارين للتنافس فيها، وعدم حصرها في أعداد معينة.

من جهته، عبّر الصقار، بطي سالم مبارك، من فريق «إم 7»، عن تقديره للجهود التي قام بها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، لتقديم الحدث بهذه الطريقة، رغم المرور بالظروف الاستثنائية بسبب فيروس «كورونا».

وأضاف: «نشعر بالأمان ونلاحظ مدى تطبيق إجراءات التباعد والاحترازات الصحية، كما أن مشاركتنا جاءت سهلة وسريعة رغم تخوفنا في البداية حول كيف سيكون شكل المنافسات في ظل الجائحة، لكن رأينا هنا أن الأمور أسهل من أي وقت مضى».

وتابع مبارك: «طموحات فريقنا كبيرة هذا العام، ونحن نشارك بنحو خمسة طيور في كل شوط، ونتطلع أن نوجد في المقدمة على الترتيب النهائي، ونحصد أفضل المراكز نتيجة التدريبات التي قمنا بها».


عبدالله بن دلموك:

• «سعداء بما وصلت إليه البطولة من تطور، في طريقة احتساب النتائج وعملية المشاركة والمنافسات».


• نخبة من الصقّارين الباحثين عن المراكز الأولى في المنافسات.

طباعة