الحلقة الثالثة شهدت تحدياً بين 4 فرسان جدد على مسرح «الميدان»

«يولة فزاع»: النقبي والمنصوري يحصدان بطاقة التأهل

صورة

شهدت الحلقة الثالثة إثارة وتشويقاً كبيرين مع تواصل فعاليات النسخة 21 لبطولة فزاع لليولة، والنسخة الـ16 من برنامج الميدان، وذلك في النسخة الأكبر والأكثر شمولية، التي يقدمها من خلال إضافة مسابقات جديدة لاختبار قدرات ومهارات المشاركين في أكثر من موروث شعبي، بما يعزز من أهداف مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث في نشر وترسيخ إرث الآباء والأجداد المؤسسين في الأجيال المتعاقبة.

وجاء الترقب كالعادة مع انطلاقة الحلقة التي تم بثها مباشرة على قناة سماء دبي وإذاعة الأولى، والإعلان عن هوية المتأهلين الجدد إلى الدور الثاني، ممن تنافسوا في الحلقة الثانية وشاركوا في منافسات مصاحبة أيضاً على مدار الأسبوع، حيث تأهل عبدالله حميد النقبي صاحب المركز الأول، ومكتوم بن طراف المنصوري بالمركز الثاني، فيما غادر المنافسات محمد ظافر الأحبابي ونهيان سعيد اليماحي.

وجاء الإعلان عن المتأهلين بعد استعراض منافسات سباق القدرة بالخيل وركض الهجن، اللذين أقيما في الأسبوع الماضي، حيث نال محمد الأحبابي وعبدالله النقبي الريادة في سباق القدرة ليحققا 20 نقطة، أما في ركض الهجن فكسب الـ20 نقطة مكتوم بن طراف وعبدالله النقبي. وانضم النقبي والمنصوري إلى حميد ومكتوم الشامسي المتأهلين من الحلقة الأولى، بانتظار بقية المتأهلين من المجموعتين المتبقيتين. تنافس في الحلقة الثالثة الرباعي: سعود إبراهيم أحمد النقبي، محمد عبدالله بن دلموك، راشد ناصر سعيد الكتبي، ومحمد سالم دغاش العامري. وفي مسابقة إلقاء الشعر، حيث يقوم المشاركون بإلقاء أربعة أبيات من قصيدة «ما تاب» من شعر صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، نال العلامة البالغة 10 نقاط كل من: محمد بن دغاش العامري ومحمد عبدالله بن دلموك. أما في منافسة الرماية التي تشهد تفاعلاً جماهيرياً في موقع الحدث بالنظر لإقامة الحدث على المسرح الرئيس، فحصد الـ20 نقطة كل من: محمد بن دغاش العامري ومحمد عبدالله بن دلموك.

أما في منافسة اليولة، فحصد محمد بن دغاش العامري العلامة 48، ومحمد عبدالله بن دلموك على العلامة 47، فيما نال سعود إبراهيم النقبي العلامة 47، وحقق راشد ناصر الكتبي العلامة 46. وسيتنافس المشاركون في مسابقتي الخيل والهجن، خلال الأسبوع الجاري، على أن يتم الكشف عن هوية المتأهلين في الحلقة المقبلة.


شلة «الواقع» من خالد الشامسي

شارك خالد الشامسي في الحلقة الثالثة، عبر إلقاء شلة تراثية بعنوان «الواقع»، تحدثت عن أحوال الإنسان وكيف يمر بحياته بتقلبات يجب أن يتعامل معها بواقعية، وقال: «فخور للغاية بالمشاركة للمرة الأولى في هذا البرنامج المميز، ولعل التغيير الجذري الذي يشهده هذا العام، إنما يعكس الجهود التي يبذلها القائمون عليه، من أجل مواصلة تطويره، وترسيخ مكانته المميزة التي ينالها بين الجميع».

مهارات جديدة

عبّرت نتالي أواديسيان، مديرة إدارة الإذاعات والإعلام والاتصال المؤسسي رئيسة اللجنة المنظمة لبطولة فزاع لليولة في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، عن تقديرها للمشاركين الذين يجتهدون في اكتساب مختلف المهارات، التي حرص المركز على إضافتها إلى نسخة العام الجاري، حيث أسهمت هذه المهارات التراثية الشاملة في رفع المستويات، وتقديم منافسات تزيد من درجة تفاعل الجمهور، سواء على مدرج الميدان مع فتح الأبواب وفق تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي، أو عبر وسائل الإعلام المختلفة التي تقوم بنقل المنافسات بشكل مباشر، وعبر الحسابات الرسمية للمركز وبطولات فزاع في مواقع التواصل الاجتماعي.

العامري وبن دغاش يحصدان 30 نقطة في الشعر والرماية.

طباعة