«تحقيق أمنية» تستضيف معرضاً فنياً

تستضيف مؤسسة «تحقيق أمنية» معرضاً للوحات الفنية بمشاركة تسعة من الفنانين، بالتعاون مع «إن تو إن» غاليري في أبوظبي.

وسيضم المعرض أكثر من 20 لوحة فنية، سيخصص ريعها لدعم أعمال المؤسسة في تحقيق أمنيات الأطفال المُصابين بأمراض خطيرة تُهدّد حياتهم.

ويشارك في المعرض الفنانون: سها ملقي، وحفصة رسول، وكاترينا فلويشر، ونورا علي الرمحي، وشاهناواز خان، وديانا درويش، وتالة حمّود العطروني، وسبيرتس كاترينا، وفولكوف دنييل.

وقال الرئيس التنفيذي لمؤسسة تحقيق أمنية، هاني الزبيدي: «نحرص على التنويع في مبادراتنا، لتعزيز الصورة الرائعة للتسامح والمحبة والخير في دولة الإمارات. ونفخر بالعمل جنباً إلى جنب مع هذه الكفاءات الفنية المحلية، والإسهام في إبراز أعمال تحفل بمواقف إنسانية لنشر السعادة داخل الدولة وخارجها».

وأضاف: «ستعرض أعمال الفنانين الموهوبين خلال الفترة من 26 الجاري إلى 10 أكتوبر المقبل، وندعو الجميع إلى زيارة المعرض، والاحتفاء بالفن المحلي المُميّز، والإسهام في دعم هذه المُبادرة النبيلة».

وأعرب عن شكره لـ«إن تو إن» غاليري، والفنانين المُشاركين، على جهودهم الرامية إلى غرس البسمة، وإعادة وتعزيز الأمل بشكل خاص لشريحة الأطفال، الذين يُعانون أمراضاً خطرة.

طباعة