تحت شعار «جيل يقرأ.. حضارة تشرق»

«دبي للثقافة» تطلق النسخة الرابعة من مبادرة صندوق القراءة 2019

«دبي للثقافة» أعدت العديد من البرامج لإثراء نسخة هذا العام من المبادرة. من المصدر

أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، عن إطلاق مبادرة «صندوق القراءة 2019» بنسختها الرابعة، التي تعد جزءاً من سلسلة الفعاليات الهادفة للترويج لعادة القراءة بين أفراد المجتمع.

وفي إطار التزام هيئة دبي للثقافة والفنون بدعم الاستراتيجية الوطنية للقراءة، التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بما في ذلك فعاليات الشهر الوطني للقراءة مارس 2019، يأتي تنظيم النسخة الرابعة من «صندوق القراءة» تحت شعار«جيل يقرأ.. حضارة تشرق».

وأعدت «دبي للثقافة» العديد من البرامج المتنوعة لإثراء نسخة هذا العام من المبادرة، حيث ستتضمن مختبرات الإبداع التي يتم من خلالها التركيز على التحديات في مجال القراءة ونشر المعرفة، إلى جانب تنظيم عدد من الجلسات الشبابية لمناقشة القضايا المعنية بالشباب والمستقبل، فضلاً عن لقاءات تتم خلالها مناقشة الكتب وتوقيعها، وإلقاء الضوء على الإصدارات الجديدة الموجّهة للكبار، كما سيتم سرد قصص الأطفال من قبل المؤلفين والتوقيع على مؤلفاتهم، مع إقامة دورات وورش تدريبية وتثقيفية وندوات ومحاضرات أدبية وثقافية متنوعة موجهة لمختلف شرائح وفئات المجتمع.

وقال المدير العام بالإنابة لهيئة الثقافة والفنون في دبي، سعيد النابودة: «يسرنا الإعلان عن النسخة الرابعة من مبادرتنا لهذا العام، التي حققت خلال النسخ السابقة الكثير من الإنجازات والنجاحات، حيث ستركز هذه النسخة على تقديم مجموعة منوعة من الفعاليات التي تشجع جيل الشباب على الانخراط في مجالَي القراءة والكتابة، وتقديم محتوى ثري يعمّ بالفائدة على الجميع، إلى جانب التعاون مع مجموعة من الجهات الحكومية لتقديم برامج ذات صلة، كما إننا في (دبي للثقافة) نسعى لإطلاق العديد من المبادرات التي تسهم بشكل كبير في دعم الاستراتيجية الوطنية للقراءة، التي تشكل إطاراً وطنياً لترسيخ الدولة عاصمة للمحتوى والثقافة لتأسيس اقتصاد معرفي دائم».


سعيد النابودة:

«تركز هذه النسخة

على مجموعة

فعاليات تشجّع جيل

الشباب على الانخراط

في مجالَي القراءة

والكتابة».

طباعة