ينسجم مع نسيج دبي المجتمعي متعدّد الثقافات

«دبي للثقافة» تدعم أطول معرض للتصوير.. «شوارع من العالم»

المعرض يطوف عدداً من مدن وعواصم العالم. من المصدر

أعلنت هيئة الثقافة والفنون في دبي (دبي للثقافة)، بالتعاون مع «غرفة دبي»، «جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي»، «مِراس»، «شركات متصلة عالمياً»، «فيليبس» و«كانون»، عن دعمها للمعرض الشهير «شوارع من العالم»، أكبر معرض صور في العالم، حيث سيسجل انطلاقته من دبي من 20 يناير إلى الخامس من أبريل المقبلين، في الواجهة البحرية «السيف». لينطلق المعرض لاحقاً في جولة حول العالم، يحط الرحال خلالها في كل من باريس ولندن وبرلين ونيويورك.

وقال المدير العام بالإنابة في «دبي للثقافة»، سعيد محمد النابوده: «تفخر دبي باختيارها كأول مدينة في جولة هذا المعرض العالمي، لينتقل بعدها إلى عدد من مدن وعواصم العالم، حيث سيجري تنظيمه على منطقة الخور، المعلم التاريخي والحضاري، الذي أكسب المدينة صفة جمالية فريدة انعكاساً لروحها النابضة بالحيوية، وعزز مكانتها التجارية المرموقة، ولايزال يبهر زوارها لاحتضان ضفافه مناطق دبي التاريخية ومعالمها الثقافية، ويلعب دوراً مهماً في نهضتها المعاصرة». وأضاف النابودة: «إن المعرض بصبغته العالمية والقيم التي يسعى إلى نشرها، يتطابق مع رؤيتنا في الهيئة، وينسجم مع نسيج دبي المجتمعي متعدد الثقافات، خصوصاً أنها تستضيف ما يزيد على 200 جنسية، يعيش جميع الناس على أرضها في وئام. وخلال فترة انعقاد المعرض، سنعمل مع شركائنا على تجسيد أهداف هذا المعرض ورسالة المصور العالمي، لينقل صورة مشرقة عن مدينتنا وعن دولة الإمارات في كل المحطات التي سيحط الرحال فيها خلال جولته».

وسيعرض المشروع الممتد لمسافة 1.8 كيلومتر صوراً تبرز الحياة اليومية للمدن والعواصم في 194 بلداً حول العالم، وسيتم عرضها على ضفاف خور دبي في وجهة «السيف» من «مِراس».

وقال مدير عام «غرفة دبي»، حمد بوعميم،: «تعدّ إمارة دبي منصة مثالية لاستضافة مثل هذه المعارض، حيث تعدّ حلقة وصل عالمية متنوعة الثقافات.. ويسرنا في (غرفة دبي) أن ندعم هذه المسابقة، التي تهدف إلى استعراض الركائز والمعالم، والتي تجعل المدن حول العالم استثنائية ومتشابهة، إضافة إلى دور هذا المعرض كونه وسيلة جديدة لتبادل المعلومات والخبرات بين الثقافات المختلفة عالمياً».

وبالتزامن هذا المعرض، سيجري إطلاق مسابقة للتصوير برعاية «جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي» و«غرفة دبي» و«كانون»، تحت شعار«التواصل بين البشرية». وخلال الفترة من الخامس إلى 19 ديسمبرالجاري، ستتاح الفرصة للجميع للمشاركة في المسابقة والتقاط الصور لمدينة دبي، وخوض المنافسة في فئتين، حيث تحمل الأولى اسم «روح دبي»، والثانية «روح التجارة».

وقال الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، علي خليفة بن ثالث، إن «جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، تفخر بتنظيم معرض الصور الدوليّ الجوّال (شوارع من العالم)، وإن اختيار دبي لانطلاق جولة هذا المعرض الجامع لباقة من صور حياة الشارع في 194 عاصمة، لهو أكبر دليل على مفصلية دور دبي الفني والثقافي، كونها عصب اتصال رئيس بين الحضارات ومحفلاً لتلاقي الإبداعات البصرية على مختلف أنواعها». وأضاف بن ثالث أنه «لطالما كانت الشوارع شرايين الحياة ومرآتها الأصدق وعنوانها الأدق، ومن هنا اتخذ المعرض مكانه في شارع السيف في منطقة خور دبي، قلب دبي النابض ونواتها الأصيلة الشاهدة على بدايات الازدهار وتكوين الهوية التجارية، معرضاً مفتوحاً أمام مرتادي حياة الشارع في دبي، ليسافروا في رحلةٍ بصرية مدهشة لعواصم العالم ويتواصلوا مع نبض حياة الشارع فيها وتفاصيلها المثيرة للاهتمام». وكشف أن «الجائزة، من خلال مسابقة (التواصل الإنسانيّ)، تهدف إلى فتح الأفق أمام مبدعي العدسة، لإظهار ترجماتهم لروح التواصل الإنساني والتفاعل البشري في قلب دبي، ومن جهة أخرى توجيه بؤرة التركيز إلى البدايات التجارية الأولى على ضفاف خور دبي، التي مازالت سلوكاً تجارياً مستمراً حتى وقتنا الحالي».

ويمكن للمشاركين التعرف إلى معايير شروط وأحكام المسابقة، وإتمام عملية التسجيل، من خلال موقع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي.

وبما أن المعرض يقام على مدى 75 يوماً، سيكون المجال مفتوحاً أمام كال الفئات لزيارته والاطلاع على الأعمال الفنية التي تظهر الإنسانية في أنقى صورها. وسيتستقبل المعرض زواره من كل الفئات العمرية من 11 صباحاً إلى 11 ليلاً.


«شوارع من العالم» يطلق جولته العالمية في منطقة «السيف» بدبي لمدة 75 يوماً.

طباعة