«حكيني أرابيك» تذّكر بلغة الجمال

الأغنية من أداء زينة أفتيموس وطلال قنطار. من المصدر

كشفت «سبين ووركس»، أول من أمس، عن أغنية حكيني أرابيك، التي تنتمي لنمط البوب، وتحث العرب بجميع لهجاتهم على الحديث بلغتهم الأم وإظهار الانتماء إليها.

والأغنية من تأليف طلال قنطار، وغناء زينة أفتيموس وطلال قنطار.

وقال الرئيس التنفيذي لدى شركة سبين ووركس، معن القعسماني: «يعيش العرب اليوم في مختلف أرجاء العالم، ويتنافسون في إتقان اللغات الأجنبية جميعاً، وهو أمر بالغ الأهمية طبعاً، إلا أن كثيرين ينسون أهمية لغتهم الأم، ودفء الحديث بها مع الأحبة والأصدقاء»، مشيراً إلى أن الأغنية تأتي لتذكر الجميع بأن العربية هي لغة الجمال والموسيقى والشاعرية، وأن إتقان اللغات الأجنبية لا يجب أن يكون على حساب الحديث باللغة الأم وإظهار المحبة والاحترام لها. من جهته، قال طلال قنطار: «أنطلق في هذه الأغنية من شعوري الشخصي، ورغبتي في تذكير الجميع بحميمية اللغة العربية وجمالها، ودفء التواصل بها بين العائلة والأحبة. وبانتظار رأي الجمهور في الأغنية التي تمثل مرحلة مهمة من مسيرتي الموسيقية العربية».

طباعة