ملاك الحسيني تتعرّض لانتقادات واسعة: مغرورة ومتكبرة

    تعرضت الإعلامية السعودية، ملاك الحسيني، لانتقادات واسعة النطاق، بسبب طريقة حديثها مع أحد الضيوف الذين استضافتهم في إحدى حلقات برنامجها "حراك مع ملاك"، على شاشة "ام بي سي".

    واعتبر مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي أن طريقة حديثها وأسئلتها تعكس غرورها وتكبرها.

    وتعرضت ملاك لانتقادات عدة بسبب طريقة حديثها المتحاملة على الضيف في هذه الحلقة، بسبب حصوله على الثانوية فقط، فتوجهت إليه قائلة: "أنت مين عشان تقدم رسالة؟"، واعترض عدد كبير على طريقة طرحها للأسئلة، ومحاولة إسقاطها على الضيف، وتهميشه والتقليل منه بحجة الشهادة الدراسية التي يحملها.

    وتساءل المغردون عن الخبرة التي تملكها حتى تقدم برنامجاً، وتستخدم أسئلة استفزازية ضد الضيوف والإسقاط ضدهم، وارفق مغردون مقطعاً من اللقاء وهي توجه سؤالاً مبطناً للضيف عن استخدام الأطفال للظهور والشهرة، حيث وصفوا كلامها بالخطير والمتناقض في الوقت نفسه، حيث كانت ملاك تستخدم ابنتها "سافانا" في مواقع التواصل الاجتماعي، وهي السبب في شهرتها وظهورها "على حد وصفهم".

    وعلّقت ملاك عبر حسابها الرسمي على "تويتر": "حين يقدم المحاور برنامجاً تلفزيونياً لشريحة كبيرة من المجتمع، تضم آراء واطيافاً متباينة، حينها يتجرد من ميوله الخاصة ويحاول قدر المستطاع أن يعرض الرأي والرأي الآخر بكل موضوعية".

    يشار إلى أن ملاك الحسيني، المعروفة بـ"أم سافانا"، كانت طالبة مبتعثه للدراسة في أميركا، واكتسبت شهرتها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي مع ابنتها "سافانا"، ولديها ابن اسمه "ريان" مصاب بالتوحد، وظهرت في الكثير من مقاطع الفيديو التي من خلالها اكتسبت نسبة متابعة كبيرة جداً، ويتابع حسابها على الانستغرام أكثر من مليوني مستخدم.

     

    طباعة