«زايد الخيرية والإنسانية» تواصل توزيع الحقيبة المدرسية

«إدارة البرامج» تواصل مساهمتها لدعم مسيرة التعليم. من المصدر

يواصل فريق إدارة المشاريع والبرامج في مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية تقديم مساعداته ضمن برنامج الحقيبة المدرسية بمناسبة العام الدراسي 2020-2021، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم، من أجل تخفيف تكاليف عودة الأبناء إلى المدارس عن الأسر محدودة الدخل، حيث تسهم المؤسسة بتقديم قسائم شراء (كوبونات) لــ2500 طالب وطالبة من الفئات المتعسرة مالياً، وتوفير الأدوات التعليمية لتحصيلهم التعليمي.

وزار الفريق مدارس التسامح، التابعة للوزارة، وبعض المدارس الخاصة، ومنها المدرسة الباكستانية والمدرسة البنغلاديشية والمدرسة الفلبينية.

وتواصل إدارة البرامج في المؤسسة مساهمتها تحقيقاً لأولوية أهدافها في دعم مسيرة التعليم.

وقال مدير إدارة البرامج والمشاريع، الدكتور إبراهيم حسن الزعابي، إن «المؤسسة تنتهج درب الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، في تقديم مساعداتها الإنسانية في برنامج الحقيبة المدرسية، الذي يـسهم في دعم التعليم، باعتباره العامل الأول للاستثمار في العلم لنشأة شباب المستقبل وتحفيزهم على مواصلة سبل البناء الثقافي والعلمي، لتتصدر الإمارات العالم بنشر التعليم وفق أحدث الأساليب التعليمية».

طباعة