رسائل

طلبات توظيف

أنا مواطن (39 عاماً)، حاصل على شهادة الثانوية العامة، إضافة إلى دورة في الحاسب الآلي، وأسرتي مكونة من سبعة أفراد، وتكمن مشكلتي في الظروف المعيشية الصعبة التي تمر بها أسرتي، وتراكم الديون على عاتقي، ومنذ ثمانية أشهر أبحث عن فرصة عمل في جهات حكومية وخاصة عدة، من دون جدوى. إذ سبق لي التقديم في جهات مختلفة في كل إمارات الدولة، لذا أناشد المسؤولين مساعدتي في العثور على عمل أستطيع من خلاله أن أواجه مصروفات الحياة.

(أبوراشد)

أنا مواطنة (36 عاماً) من الفجيرة، حاصلة على شهادة الثانوية العامة، إضافة إلى دورة في اللغة الإنجليزية، وأبحث عن وظيفة منذ ثلاث سنوات، طرقت خلالها أبواباً عدة في مؤسسات حكومية وخاصة في الفجيرة ومدينة كلباء، لكن لم أوفق، وأسرتي مكونة من سبعة أفراد، وزوجي المعيل الوحيد للأسرة، وحالياً هو عاطل عن العمل، وليس لدينا أي مصدر آخر للدخل. لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي على إيجاد وظيفة تساعدني على توفير مصروفات الحياة.

(ش.ص)

أنا مواطن (42 عاماً) من أم القيوين، حاصل على بكالوريوس من إحدى الجامعات في أبوظبي، وكنت أعمل في إحدى الجهات الحكومية، واضطررت إلى ترك العمل نتيجة ظروف خاصة، مررت بها في ذلك الوقت، وأسرتي تمر بظروف معيشية صعبة وأبحث عن وظيفة منذ ثلاث سنوات، طرقت خلالها أبواباً عدة في مؤسسات حكومية وخاصة في رأس الخيمة ودبي وأبوظبي، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في إيجاد وظيفة.

(راشد)

أنا مواطن (29 عاماً) من مدينة كلباء، حاصل على شهادة الثانوية العامة، بالإضافة إلى دورات تدريبية مختلفة، وأسرتي مكونة من أربعة أفراد، وتمر بظروف معيشية صعبة، وأنا أبحث عن فرصة عمل منذ أكثر من عام، طرقت خلاله أبواباً عدة في مؤسسات حكومية وخاصة في كلباء وخورفكان والفجيرة، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في إيجاد وظيفة أستطيع من خلالها إعالة نفسي ومساعدة أسرتي على مصروفات الحياة.

(صالح)

طباعة