في اليوم الثالث على مسرح ندوة الثقافة والعلوم بدبي

    تنافس على المراكز الأولى بين المشاركات في مسابقة «الشيخة فاطمة الدولية للقرآن»

    صورة

    تواصلت منافسات اليوم الثالث لمسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم لدورتها الرابعة لعام 1441هجرية/‏‏‏‏‏‏‏‏2019، التي تقام فعالياتها في مسرح ندوة الثقافة والعلوم بدبي في الفترة من الثاني إلى التاسع من نوفمبر، بحضور مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، إبراهيم محمد بوملحة، وأعضاء اللجنة المنظمة للجائزة، وعدد من المسؤولين وأولياء أمور المتسابقات ومرافقيهن، وجمع من المهتمين بمتابعة فعاليات المسابقات القرآنية.

    وشهد اليوم الثالث في الفترة الصباحية منافسة قوية على المراكز الأولى والمتقدمة من قبل المتسابقات اللاتي مثلن ست دول مختلفة، واستمع الحضور إلى تلاواتهن أمام لجنة التحكيم، في تنافس شريف وقوي، وهن: حفصة محمد عثمان من موريتانيا، وزينب بنت سلمان بن سعيد الهيملية من سلطنة عمان، وحليمة عبدالناصر معلم أحمد من المملكة المتحدة، ونبيلة عبدالحميد بخاري من الفلبين، وهندو خميس سالم من تنزانيا، وعائشة بوني من مالي.

    وفي الفترة المسائية، تقدمت أمام اللجنة ست متنافسات، وهن: زينب تورج فيضي من إيران، وآية منصور من مملكة المغرب، وديوي يوخا نيدا من إندونيسيا، وسارة محمد محمد زكريا إبراهيم من مصر، ومدينة جازيما جوميدوفا من داغستان، وعائشة نشيميريمانا من بورندي.

    وأعربت المشاركات عن سعادتهن الكبيرة بالوجود في هذه المسابقة، التي تعد من أهم المسابقات القرآنية التي تعنى بحفظ كتاب الله تعالى وتعليمه.

    من جانبه، قال عضو اللجنة المنظمة رئيس وحدة الإعلام بالجائزة، أحمد الزاهد، إن «اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم أتاحت الإمكانات اللازمة للمركز الإعلامي الذي أعدته وحدة الإعلام بالجائزة للتغطية الإعلامية للدورة الرابعة لمسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك الدولية للقرآن الكريم، والذي ينشر أخبار المسابقة الدولية لدى وسائل الإعلام المسموعة والمقروءة والمرئية، وعبر وسائل التواصل الاجتماعي داخل دولة الإمارات وخارجها».

    وأشار إلى أن جائزة دبي الدولية للقرآن الكريم تسعى دائماً إلى المركز الأول دولياً، وتحقيق الأرقام المتميزة في مجال المسابقات القرآنية على مستوى العالم، موضحاً أن الدورة الرابعة لمسابقة الشيخة فاطمة بنت مبارك تشهد تنافساً كبيراً بين المتسابقات اللواتي يسعين إلى تحقيق نتائج متميزة، وفق المعايير المعتمدة من اللجنة المنظمة.

    ونوه بأن هذه الدورة شهدت مشاركة واسعة من مختلف الدول العربية والإسلامية والجاليات من أنحاء العالم، وهو ما جعل هذه المسابقة واحدة من أكبر المسابقات القرآنية الخاصة بالنساء في العالم.

    جهود اللجنة المنظمة

    أشار عضو اللجنة المنظمة رئيس وحدة الإعلام بالجائزة، أحمد الزاهد، إلى أن نجاح المركز الإعلامي في نقل بث المسابقة والرسالة اليومية والتغطية الإعلامية للفعاليات يأتي في إطار جهود اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، برئاسة مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية، إبراهيم محمد بوملحة، وجهود فريق وحدة الإعلام والمتطوعين بها.

    • الدورة شهدت مشاركة واسعة، من مختلف الدول العربية والإسلامية.

    طباعة