«بيت الخير» تدعم الحالات الإنسانية في «الشمالية» بـ 835 مليون درهم

أعلنت «بيت الخير» أن أفرعها الخمسة في دبي والفجيرة ورأس الخيمة وعجمان وحتا أنفقت خلال مسيرة الجمعية وحتى الآن 2.6 مليار درهم، استفاد منها 475 ألفاً و262 أسرة وحالة محتاجة، منها 835 مليون درهم أنفقت عبر أفرع الجمعية في الإمارات الشمالية، وامتد عطاء الأفرع على مساحة الإمارات التي تحتضنها، ليصل إلى مناطق الشارقة وأم القيوين وبعض مناطق مدينة العين في أبوظبي، وتم تعزيز عطائها في منطقة حتا وما حولها أخيراً وحتى حدود سلطنة عمان.

وأفادت الجمعية بأنها بدأت نشاطها في دبي عام 1989، لتنفيذ رؤيتها الاستراتيجية الجديدة للأعوام 2022 – 2027، التي حددت أهدافها بإعطاء الأولوية للعمل الخيري المستدام، وتعزيز مواردها المالية بالاعتماد على الأوقاف والتطبيقات الإلكترونية التي تؤمن إيرادات مجزية، تعزز عطاء المحسنين عبر الزكاة والصدقات.

وأكدت سعيها إلى تحسين جودة حياة الأسر التي ترعاها، ودعم تعليم أبنائها، والارتقاء بكوادرها الخيرية بتدريبها وتحفيزها لتكون أكثر إبداعاً وابتكاراً للأفكار والحلول الخيرية.

وتلتزم أفرع الجمعية الخمسة بالأهداف الاستراتيجية للجمعية مع احترام القوانين والتوجيهات الحكومية السارية في كل إمارة تعمل بها، ومراعاة الفروق بين الواقع الاجتماعي والمعاشي للأسر والفئات المستهدفة من نشاطها الخيري، وتعزيز علاقات التعاون والتكامل مع المؤسسات والهيئات الفاعلة في كل إمارة، وتنسيق الجهود الخيرية مع المؤسسات والجمعيات الإنسانية فيها، وهي تحظى بدعم ومتابعة واهتمام مجلس الإدارة.

وتمت إعادة هيكلتها لتضم نخبة مدربة ومؤهلة من الباحثات الاجتماعيات، الخبيرات بواقع المجتمع الإماراتي، وجرى تطوير وتسريع آليات استقبال الطلبات وصرف المساعدات بما يواكب التحولات الذكية والتطبيقات الإلكترونية التي طورتها الجمعية في السنوات الأخيرة.

طباعة