«خيرية آل مكتوم» توزّع 20 طن أغذية على فقراء بوروندي

«سلال رمضان» تحتوي على الأرز والسكر ودقيق الذرة الشامية. وام

وزّعت هيئة آل مكتوم الخيرية، بتوجيهات من سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية راعي الهيئة - 20 طناً من المواد الغذائية على الأسر الفقيرة في بوروندي، تشمل «سلال رمضان» التي تحتوي على الأرز والسكر ودقيق الذرة الشامية. وكانت الهيئة نظمت أيضاً برنامج إفطار جماعي، حضره عدد من الأئمة والدعاة والشخصيات الرسمية والشعبية ورؤساء المنظمات المحلية النسوية والدعوية.

وأثنى مدير مكتب سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، عضو مجلس أمناء الهيئة، ميرزا الصايغ، على جهود مكتب الهيئة في بوروندي بتنظيم الإفطارات، وتوزيع المواد الغذائية على الأسر المسلمة الفقيرة.

من جانبه، قال مدير مكتب الهيئة في بوروندي، هاشم محمد إبراهيم موسى، إن «برنامج إفطارات هيئة آل مكتوم الخيرية وتوزيع السلال الغذائية لقي ترحيباً واسعاً من القطاعات المستفيدة كافة، وأشادوا بدور دولة الإمارات العربية المتحدة المعطاءة، وجهودها الخيرية، ووجهوا الشكر والامتنان إلى سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم على هذه المكرمة، سائلين الله عز وجل أن يجزيه خير الجزاء، ويجعلها في ميزان حسناته».

يذكر أن مكتب الهيئة في بوروندي تم افتتاحه أواخر 2019، وتنفذ الهيئة حالياً مشروع مدرسة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم في إقليم رومبينقي، ويضم مدرسة ثانوية ومسجداً وعيادة طبية.


- القطاعات المستفيدة أشادت بدور دولة الإمارات العربية المتحدة المعطاءة وجهودها الخيرية.

طباعة