علاجها يتكلف 70 ألف درهم شهرياً

«عائشة» تعاني سرطان الدم المتقدم

تعاني المريضة (عائشة - مصرية - 40 عاماً) إصابتها بسرطان الدم المتقدم، إذ إن حالتها في المرحلة الرابعة من المرض، وتحتاج إلى علاج متواصل عبارة عن جلسات كيماوية تبلغ كلفتها شهرياً 70 ألف درهم، وتحتاج إلى أشهر متواصلة لم يحددها الأطباء بعد للعلاج، وتناشد من يساعدها على تكاليف علاجها الباهظة.

وتروي المريضة (عائشة) قصتها قائلة: «كنت أعيش في الدولة مع زوجي وأبنائي، وزوجي كان المعيل الوحيد لنا، لكن قبل أربع سنوات توفي زوجي».

وأضافت: «ترك زوجي أربعة أبناء لي، وأعاني طوال الوقت التفكير في كيفية رعايتهم وتدبير مصروفات الحياة، ومرضت، وتوجهت إلى مدينة الشيخ شخبوط الطبية، وأجريت الفحوص والتحاليل الطبية اللازمة التي بينت إصابتي بسرطان الدم، والحالة صنفت من الدرجة الرابعة».

وتابعت: «قرّر الأطباء البدء في الجرعات الكيماوية بأسرع وقت، لأن حالتي الصحية حرجة ومستعجلة، لكن الكلفة الباهظة لجرعات العلاج الشهرية التي تبلغ 70 ألف درهم شهرياً حالت بيني وبين العلاج، كما أني في حاجة إلى جرعات لأشهر عدة، ولم تحدد المدة بعد من قبل الأطباء».

وأضافت: «أنا في حيرة بين أمرين، أحدهما العلاج، والآخر الظروف المعيشية الصعبة التي أحياها أنا وأولادي، ولا أعرف كيف أستطيع تدبير مصروفاتنا الضرورية، من إيجار ورسوم دراسية، علماً بأنني تقدمت بطلب مساعدة لمؤسسات خيرية، ولم أجد رداً، ولا أعرف كيف أدبر مبلغ علاجي».

وتناشد عائشة أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتها في تكاليف علاجها وظروفها الحياتية.

سرطان الدم

سرطان الدم، هو أحد أنواع مرض السرطان الذي يتكون في الأنسجة المسؤولة عن إنتاج خلايا الدم، والتي تشمل نقي العظم والجهاز اللـِّمفي.

ويبدأ هذا النوع من السرطان بالتكوّن في خلايا الدم البيضاء، حيث تتمتع كريات الدم البيضاء بقدرة على صدّ ومحاربة العدوى والتلوثات المختلفة.

وتشخيص إصابة شخص بمرض سرطان الدم قد يثير مشاعر القلق والخوف الشديدين، وقد تكون مهمة العلاج معقدة.

تقرير طبي

يشير التقرير الطبي الصادر عن مدينة شخبوط الطبية إلى أن «المريضة تعاني سرطان الدم من الدرجة الرابعة، ونظراً لحالتها المتأخرة، فهي تحتاج إلى جرعات كيماوية تبلغ كلفتها شهرياً 70 ألف درهم».


- الأطباء طلبوا البدء سريعاً في الجرعات الكيماوية لأن الحالة حرجة، لكن الكلفة مرتفعة.

طباعة