يعاني مرضاً وراثياً منذ ولادته

    7160 درهماً كلفة فحص جيني لتحديد علاج الطفل «سلطان»

    يحتاج الطفل الأفغاني، (سلطان.أ)، البالغ من العمر أربعة أشهر، إلى فحص جيني من نوع خاص، يتم إرساله إلى أحد المختبرات المتخصصة خارج الدولة، تبلغ كلفته 7160 درهماً، لتحديد علاجه من مرض وراثي، حيث يرقد في قسم العناية المركزة الخاصة بالأطفال في مستشفى توام، والمبلغ المطلوب فوق إمكانات ذويه، ويناشد أبوه من يساعده.

    ويروي والد الطفل (سلطان) قصته قائلاً: «جئت إلى الدولة وأنجبت طفلي الأول الذي كنت أنتظره لسنوات بعد زواجي، وتبين بعد الولادة أن (سلطان) يعاني مرضاً جينياً وراثياً، وبعد مرور أربعة أشهر زادت حالته الصحية سوءاً، وسبق لي أن أدخلته مستشفى توام في العين، وبعد معاينة الأطباء تم نقله إلى وحدة العناية الخاصة بالأطفال».

    وأضاف: «أكد الأطباء في مستشفى توام أن طفلي يحتاج إلى فحص طبي من نوع خاص، يرسل إلى أحد المختبرات المتخصصة خارج الدولة، لتحديد نوعية العلاج المناسب، وتقييم وضعه الصحي، مع العلم أن كلفة الفحص الجيني غير مغطاة ببطاقة التأمين الصحي، ولا أعرف ما العمل في ظل الظروف التي أمر بها».

    وتابع: «أنا المعيل الوحيد لأفراد أسرتي، وأعمل في إحدى الجهات الخاصة براتب 4000 درهم، أنفق منه 2000 درهم شهرياً لإيجار المسكن، والمتبقي لمتطلبات الحياة، لذا أناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدتي في كلفة الفحص الجيني لطفلي المريض».

    • الأب: «أنا المعيل الوحيد لأفراد أسرتي، وأعمل في إحدى الجهات الخاصة براتب 4000 درهم».

     

    طباعة