العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    يعاني أمراضاً مزمنة منها السكري وارتفاع الضغط

    «سيف» يحتاج 800 ألف درهم لزراعة كبد

    يعاني (سيف النصر) فشلاً بالكبد منذ عام، ويحتاج إلى عملية زراعة كبد مستعجلة، تبلغ كلفتها 800 ألف درهم، لكن إمكاناته المالية المتواضعة لا تسمح بتدبير المبلغ، ويناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مد يد العون ومساعدته، لتدبير كلفة العملية، لإنقاذ حياته.

    وبيّن التقرير الطبي، الذي حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منها، أن «المريض مصاب بفشل في الكبد، ويحتاج إلى إجراء عملية زراعة كبد بأسرع وقت، وفي حال لم يُجر العملية في الوقت المناسب، فإن حالته الصحية ستصل إلى مرحلة خطرة تؤدي إلى الوفاة».

    ويروي (سيف النصر) قصة معاناته مع المرض، قائلاً: «كنت أعاني مرض السكري وارتفاع ضغط الدم منذ 20 عاماً، وأذهب دورياً إلى أحد المستشفيات في دبي لإجراء الفحوص والتحاليل الطبية وتناول الأدوية، وفي العام الماضي، شعرت بتعب شديد، وخسارة في الوزن، وعدم القدرة على الأكل أو الشرب، فذهبت إلى أحد المستشفيات الخاصة في الشارقة القريبة من مسكني، وبعد معاينة الطبيب لي، طلب إجراء فحوص طبية وتحاليل».

    وتابع: «بيّنت نتائج الفحوص أنني مصاب بتليف في الكبد، ونصحني الطبيب بضرورة التوجه إلى أقرب مستشفى حكومي».

    وأضاف: «ذهبت إلى مستشفى في دبي، إذ كانت حالتي تزداد سوءاً يوماً بعد يوم، وأخبرني الطبيب بضرورة إعادة جميع الفحوص والتحاليل الطبية، للتأكد من الحالة الصحية بشكل دقيق، فمكثت في المستشفى أتلقى العلاج لمدة أسبوع، إذ أكدت الفحوص مرة أخرى إصابة الكبد بالتليف، إضافة إلى وجود التهاب في الأقنية الصفراوية، والعلاج بالأدوية في هذه الحالة غير مجدٍ».

    وأوضح (سيف) أن الطبيب وصف بعض المسكنات والفيتامينات، إضافة إلى أدوية للسكر والضغط، لكن في شهر سبتمبر الماضي، تعرض لحالة إغماء مفاجئة عندما كان في البيت، فنقلته زوجته إلى قسم الطوارئ بمستشفى في دبي، فتم تحويله إلى قسم العناية المركزة، لأنه أصيب بغيبوبة.

    وأضاف: «مكثت في قسم العناية المركزة أسبوعين، أجريت فيهما عملية جراحية لربط دوالي المريء، وبعد ذلك استعدت الوعي تدريجياً، وأخبرني الطبيب بضرورة زراعة كبد، وإلا سأفقد حياتي».

    وتابع: «أخبرني الطبيب المعالج بأنه سيرسل تقاريري الطبية إلى مستشفى كليفلاند في أبوظبي، لمتابعة حالتي الصحية لديهم، وجاء الرد بأن هذا النوع من العمليات الجراحية يكلف 800 ألف درهم، ووضعي المالي صعب للغاية، ولا أستطيع تدبير ولو جزءاً بسيطاً من كلفة العملية الجراحية».

    وأشار المريض إلى أنه يعمل في قطاع خاص براتب 28 ألف درهم، يذهب منه 4000 درهم لأسرته في السودان، و2000 درهم لإيجار المسكن، ولديه أسرة مكونة من أربعة أفراد، وهو المعيل الوحيد لهم، وبقية راتبه يذهب لمصروفات الحياة اليومية.

    • «سيف» خضع لجراحة ربط دوالي المريء، والأدوية غير مجدية مع مرضه.

    طباعة