يعاني وجود حصوات في الكلى

متبرّع يسدد 17 ألف درهم كلفة جراحة لـ«فراس»

1057293_212

تكفل متبرّع بمساعدة (فراس - سوري - 42 عاماً) على نفقات العملية الجراحية التي سيخضع لها خلال الأيام المقبلة في مستشفى توام.

وتتمثل العملية في استئصال الحصوات المتكونة بالكلى، بكلفة قدرها 17 ألف درهم.

ونسق «الخط الساخن» بين المتبرّع ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي لتحويل مبلغ التبرع لحساب المريض في المستشفى.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت بتاريخ 13 من الشهر الجاري، قصة معاناة المريض وعدم قدرته على سداد مبلغ العملية، نظراً للظروف التي يمر بها.

وأعرب فراس عن سعادته وشكره العميق للمتبرّع، ووقفته مع معاناته في ظل حاجته إلى إجراء العملية الجراحية لاستئصال الحصوات التي أثرت في وظائف بعض أعضاء جسده.

وأشار إلى أن التبرع أفرحه كثيراً، مؤكداً أن هذا التبرع ليس بغريب على أفراد ومؤسسات الدولة في تقديم ومد يد العون والمساعدة».

والمريض السوري «فراس» يعاني تكوّن حصوات في الكلى، ووفقاً للتقرير الطبي الصادر عن مستشفى توام، فإنه يحتاج إلى عملية لاستئصالها، وتبلغ كلفتها 17 ألف درهم. وأوضح التقرير أن هذه الحصوات سببت تراجعاً في وظائف البنكرياس والكبد والتهاب المفاصل.

وكان المريض «فراس» روى قصته لـ«الإمارات اليوم» قائلاً: «تعرضت لوعكة صحية دخلت على أثرها قسم الطوارئ في مستشفى توام، وتبين من خلال الفحوص والتحاليل الطبية التي أجريت لي أنه يوجد أربع حصوات في الكلى، وقد سببت لي مشكلات صحية، من بينها تراجع في وظائف البنكرياس والكبد والتهاب المفاصل، وقرّر الطبيب المعالج لي ضرورة إجراء عملية جراحية تتمثل في إزالة الحصوات».

وأضاف: «لا أستطيع دفع كلفة العملية، وليس لدي تأمين صحي، والمشكلة أن أي تأخير في إجراء العملية التي أحتاج إليها قد يسبب لي مشكلات صحية، وحينما دخلت إلى المستشفى أجريت عملية لوضع دعامة في الحالب، لأن حالتي كانت سيئة، وسيتم إزالتها بعد فترة، إذ نصحني الطبيب بإجراء العملية بأسرع وقت، كي يتم إنقاذ الكلية».


تقرير طبي

يشير التقرير الطبي الصادر عن مستشفى توام إلى أن «المريض دخل قسم الطوارئ في المستشفى، وكان يعاني وجود ألم في الظهر، وتبين بعد إجراء الفحوص والتحاليل والأشعة اللازمة وجود أربع حصوات في الكلى، ويحتاج إلى تفتيتها».

طباعة