رسـائــل - الإمارات اليوم

رسـائــل

طلبات توظيف

أنا مواطن من عجمان (25 عاماً)، كنت أعمل في جهة حكومية لمدة خمس سنوات، وتركت العمل لظروف عائلية مررت بها، ولكن المشكلة أن ظروفي المعيشية صعبة، فلا يوجد لدي مصدر دخل ثابت إلا من المساعدات التي أحصل عليها من والدتي التي تحصل بدورها على إعانة من الشؤون الاجتماعية، لدرجة أنني مهدد بالطرد من السكن لعدم قدرتي على سداد الايجار المترتب علي، وسبق لي أن طرقت أبواباً عدة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة، لكن لم أجد أي استجابة لذلك، علماً بأني حاصل على شهادة الصف السادس ودورات أخرى وخبرة عملية لمدة خمس سنوات في شركة خاصة، وأبحث عن عمل منذ ثلاث سنوات. (ناصر)

أنا مواطن من الشارقة، عمري 36 عاماً، لدي ثلاثة أطفال، حاصل على مؤهل الشهادة الابتدائية، وأجيد اللغة الإنجليزية، وخبرة عملية ستة أشهر في العمل كمندوب، كنت أعمل سابقاً في إحدى الجهات الحكومية، وبعدها تم إنهاء خدماتي بسبب غيابي فترة طويلة نتيجة حادث مروري، وبعد شفائي من الحادث طرقت أبواب العديد من المؤسسات والدوائر الحكومية والخاصة في الشارقة ودبي، ولكن لم أجد أي استجابة لطلباتي المتعددة، وحالياً أكملت ثلاث سنوات بلا عمل، وظروفي المالية لا تسمح لي بالمكوث في المنزل بلا عمل، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على وظيفة. (ب.ي)

أنا مواطنة من العين، عمري ‬32 عاماً، حاصلة على شهادة الصف الحادي عشر، وشهادة الرخصة الدولية في قيادة الحاسب الآلي (ICDL)، وزوجي هو المعيل الوحيد لأسرتي، وراتبه الشهري لا يكاد يغطي مصروفات الحياة ومتطلباتها في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار، والمستلزمات البنكية المترتبة عليه، وأنا أبحث عن عمل منذ سنتين، لكن دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل أستطيع من خلاله إعالة أسرتي ومساعدة زوجي على ظروف الحياة. (هـ.ي)

أنا مواطن من الشارقة، عمري 23 عاماً، تكمن مشكلتي في عدم استطاعتي العثور على وظيفة أستطيع من خلالها أن أعيل نفسي وأسرتي على متطلبات الحياة ومصروفاتها في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار، إذ طرقت أبواباً عدة في جهات ومؤسسات حكومية وخاصة في الشارقة ودبي لكن دون جدوى، علماً بأن لدي مؤهل الشهادة الإعدادية، والمشكلة أن ظروفي المعيشية لا تسمح لي بالمكوث في المنزل بلا عمل في ظل تدني مصدر الدخل الشهري لأسرتي، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على عمل. (م.م)

طباعة