خلال مهرجان «نحن النساء» في «إكسبو دبي»

كوني قوية.. نجمات يتغنين برسالة للمرأة

صورة

نجح مهرجان «نحن النساء» الموسيقي، الذي شاركت فيه نجمات من حول من العالم، في لفت أنظار زوّار «إكسبو 2020 دبي»، إلى قضايا تخص المرأة.

وشهد المهرجان في يومه الثاني، أول من أمس، الذي نظم في حديقة الاحتفالات، ضمن فعاليات الاحتفاء باليوم الدولي للمرأة، بالشراكة مع منتدى «صون الكرامة في رواية القصص»، وجناح المرأة، بالتعاون مع «كارتييه»، حضوراً لافتاً، وتفاعلاً كبيراً مع الرسائل الفنية والإنسانية التي وجههتا الفنانات المشاركات.

وقدمت خمس فنانات وفرق عروضاً موسيقية، واجتمعت المبدعات معاً في الحدث العالمي لبناء الوحدة والوعي بشأن المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وافتتحت الحفل دينا الوديدي، المغنية والملحنة وعازفة الغيتار والدف المصرية، حيث أبدعت بأداء أغانيها الهادئة تارة والصاخبة تارة أخرى، وأعربت عن سعادتها بالمشاركة في هذا المهرجان، الذي سيوصل حتماً صوت النساء إلى جميع أنحاء العالم، من خلال منصّة «إكسبو 2020 دبي».

واعتلت المسرح فرقة «ليز أمازون دافريك»، وهي قوة إبداعية تحتضن أصواتاً نسائية من مختلف أنحاء إفريقيا، تجمع بينها تناغمات لطيفة.

وتأسست الفرقة عام 2014 على أيدي النجمات وناشطات التغيير الاجتماعي: ماماني كيتا وأومو سانغاري ومريم دومبيا. ومنذ ذلك الحين، توسعت المجموعة لتشمل العديد من الفنانات من جميع أنحاء إفريقيا، ويصل عدد عضواتها إلى 27 مغنية.

ووجهت عضوات الفرقة كلمتهن للسيدات: «اليوم نحن هنا في (إكسبو 2020 دبي) لنقول لكن، استمتعن بحياتكن، وكنّ قويات، وتواصلن مع إحساسكن، وقلن ما تردن. لا تكتمن مشاعركن أبداً، فالكتمان قد يقتل صاحبه. عليكن الدفاع عن حقوقكن، والعناية بأنفسكن، فلا أحد سيقوم بهذه المهمة غيركن».

كما استضاف المسرح المغنية اللبنانية تانيا صالح، لتمتزج الأصوات التقليدية اللبنانية بلمستها العصرية الخاصة. وقالت تانيا: «على المرأة أن تعرف تماماً ما تريد. عندها فقط ستكون قادرة على تحقيق أحلامها».

واعتلت المسرح المغنية المصرية ناتاشا أطلس، لتطرب الحضور بصوتها الشجي. وقالت: «تُعتبر مثل هذه المهرجانات مهمة لتمكين المرأة ودعمها في قضيتها. فكل المشاركات معي اليوم نساء قويات، يحتجن مجرد الدعم، والوصول إلى مسرح كهذا لإيصال أصواتهن، وأتمنى أن نجد مثل هذا المهرجان في كل مكان».

واختتمت الأمسية سعاد ماسي، المغنية وكاتبة الأغاني الجزائرية، بصوتها المخملي، وعبّرت بأغانيها عن قوة المرأة وصلابتها، وأحقيتها في المطالبة بحقوقها، وإثبات ذاتها.

واستمرت، أمس، احتفالات اليوم الدولي للمرأة في «إكسبو 2020 دبي»، بتجمع قادة العالم في مجالات السياسة والأعمال والتكنولوجيا والثقافة، تحت شعار كسر التحيز.


تحدي الصور النمطية

يهدف مهرجان «نحن النساء»، الأول من نوعه للنساء في الشرق الأوسط، إلى تسليط الضوء على أهمية تحدي الصور النمطية المجحفة بحق النساء التي تعيق تقدمهن، إضافة إلى السعي لبناء عالم يراعي المساواة بين الجنسين، ويتسم بالتنوّع والإنصاف والشمول، ويقدر الاختلاف ويحتفي به.

فمعاً يمكننا تحقيق المساواة للمرأة وتمكينها، لنتمكن جميعاً من كسر التحيز.

طباعة