المغنية شوني كيش تستحضر إرث السكان الأصليين في كندا

كيش تتميز بإحساسها الكبير وقدرتها على أداء الأغاني بسلاسة. من المصدر

بصوتها القوي وأدائها المؤثر، تألقت المغنية وكاتبة الأغاني الكندية، شوني كيش، على منصة «الشمس» في موقع «إكسبو 2020 دبي»، حيث قدمت أخيراً، عرضاً موسيقياً ملهماً ومملوءاً بالطاقة والإيجابية استحضرت خلاله إرث السكان الأصليين في كندا.

تتميز كيش بإحساسها الكبير وقدرتها على أداء الأغاني بسلاسة، فهي تستمد إبداعها وطاقاتها من قصة كفاحها، وترى أن الموسيقى بمثابة دواء للروح كونها ساعدتها على تخطي العديد من العقبات التي واجهتها في حياتها، الأمر الذي ينعكس بدوره على كلمات أغانيها.

وأدت كيش، خلال العرض أغنيتها «قلب المحارب»، التي تهدف من خلالها إلى تمكين جيل الشباب من السكان الأصليين وبث روح الصمود فيهم. وتعتبر كيش أول فنانة كندية من السكان الأصليين تفوز بالمركز الأول في مسابقة المواهب السنوية. وبدأت كيش رحلتها في سن مبكرة، واستطاعت أن تحقق شغفها بأن تكون على خشبة المسرح حين كانت في سن الـ12، وسرعان ما أصبحت الموسيقى مصدراً للتمكين الذاتي بالنسبة لها.

طباعة