ثنائي «بوليوود»

تريباثي وداهيا: «إكسبو دبي» تجربة لا تُنسى

صورة

قال نجما السينما الهندية، ديفيانكا تريباثي وفيفيك داهيا، إنهما خاضا تجربة لا تُنسى في دبي، التي زاراها أخيراً للاحتفال بعيد ميلاد داهيا. وأضافا أنهما قررا تمديد إجازتهما لزيارة العدد الأكبر من أجنحة معرض «إكسبو 2020 دبي».

وتابع الزوجان: «تُفاجئنا دبي كلما زرناها، فهي مدينة متجددة، وصديقة للسيّاح».

وأكدت تريباثي لصحيفة «ماسالا» الهندية، أن «دبي مكان رائع ووجهة سياحية عالمية. وهو ما شجعنا على القدوم إليها لقضاء إجازة خاصة والاحتفال بعيد ميلاد زوجي».

ونوهت بالإجراءات المتبعة في مطار دبي لتسهيل عمليات المسافرين، مضيفة أن «الفضول دفعنا لزيارة المعرض الدولي، الذي يستعرض جوانب من ثقافات بلدان العالم وأفضل تقنياتها وفنونها. لكننا لم نتوقع أن يأسرنا المعرض بسحره، وأن تكون الزيارة تجربة استثنائية لا تُنسى».

وشرحت تريباثي: «مع زيارتنا الأولى للمعرض، أدركنا أن هناك الكثير مما لانزال نجهله، وأننا بحاجة لتمديد الإجازة لإعطاء نفسينا الفرصة لزيارة أكبر عدد ممكن من أجنحة المعرض».

بدوره، قال داهيا إن تجربة زيارة «إكسبو 2020 دبي» مثيرة للاهتمام، فقد «أحببنا كل دقيقة فيه، خصوصاً أنه أكبر معرض نحضره أنا وزوجتي».

وتابع: «نحتاج إلى وقت إضافي لاستكشاف المعرض كله، لأن كل زاوية فيه تضيف إلى حصيلة الزائر المعرفية جزءاً من الثقافة الإنسانية، سواء من حيث الإبداع المعماري للتصاميم الهندسية التي قدمتها دبي بصورة مبهرة في أركان المعرض، أو على صعيد المبادئ التي يتبناها (إكسبو 2020 دبي) على صعيد (تواصل العقول) والاستدامة والفرص والتنقل، وغيرها من الأفكار الإبداعية الأخرى».

وتابع أن «دبي تبهر العالم دوماً. وكلما زرتها، ألمس تطوراً جديداً في هذه المدينة، من حيث الأنشطة أو التسوق والمعمار».

طباعة