«طاقة» تقترح توزيع 5.3 مليارات درهم أرباحاً نقدية إجمالية لعام 2021

جاسم حسين ثابت: «ملتزمون بتطبيق سياستنا لتوزيع الأرباح، فضلاً عن التزامنا بأهدافنا الاستراتيجية».

أعلنت شركة أبوظبي الوطنية للطاقة (طاقة)، المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق الماليّة، عن تقدّمها باقتراح خاضع لموافقة المساهمين، لتوزيع أرباح نقدية خاصة بقيمة 2.2 مليار درهم (2.00 فلس للسهم)، إضافة إلى أرباح نقدية نهائية بقيمة 1.2 مليار درهم (1.10 فلس للسهم)، ليضاف ذلك إلى مبلغ 1.9 مليار درهم (1.65 فلس للسهم)، الذي تم توزيعه مسبقاً على شكل أرباح ربع سنوية، ليصل إجمالي توزيعات الأرباح النقدية لعام 2021 إلى 5.3 مليارات درهم (4.75 فلوس للسهم).

وأفادت الشركة في بيان لها، بأن هذه التوزيعات تتخطى تلك المقرّرة وفقاً لسياسة توزيع الأرباح في الشركة، وذلك نتيجة لزيادة الأرباح التي كانت ثمرة أداء مالي قوي في عام 2021.

وكانت «طاقة» أعلنت في فبراير الماضي عن النتائج المالية الموحدة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2021، والتي أظهرت تضاعف صافي الدخل إلى ستة مليارات درهم. واستند هذا الأداء المالي القوي إلى أعمال الشركة في قطاع المرافق، كما جاء مدفوعاً بالتحسّن في أسعار السلع الأساسية.

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة والعضو المنتدب في شركة أبوظبي الوطنية للطاقة، جاسم حسين ثابت، إن اقتراح «طاقة» بتوزيع أرباح نقدية إجمالية بقيمة 5.3 مليارات درهم لكامل السنة، يأتي تأكيداً على موقعها المالي الراسخ، وأدائها القوي خلال عام 2021.

وأضاف: «نحن ملتزمون بتطبيق سياستنا لتوزيع الأرباح، فضلاً عن التزامنا بأهدافنا الاستراتيجية، مع المحافظة على هيكل رأسماليّ قوي. وأودّ أن أغتنم هذه الفرصة لأتقدم بالشكر للجهات المعنية على ثقتها ودعمها المستمرّين لنا».

يذكر أنّ مجلس الإدارة في «طاقة» صادق على توزيعات الأرباح الخاصة في الأول من مارس 2022، وتوزيعات الأرباح النهائية في 10 فبراير 2022، بانتظار موافقة المساهمين عليها في اجتماع الجمعية العمومية السنوي المقرّر عقده في 15 مارس 2022.

طباعة