«غرفة دبي» تستعد لإطلاق «أسبوع الاستدامة 2021» افتراضياً

أعلنت غرفة دبي عن تنظيمها «أسبوع غرفة دبي للاستدامة 2021» خلال الفترة من 14 إلى 18 نوفمبر الجاري، وذلك انطلاقاً من جهودها في نشر وتعزيز الممارسات المسؤولة، وتأسيس أجندة للنشاطات المجتمعية التي تفيد القطاع الخاص، والتزاماً بتعزيز وعي الشركات بأهمية هذه الممارسات في نشاطاتهم.

وأفادت في بيان، بأن «أسبوع الاستدامة» الذي سيعقد افتراضياً تحت عنوان: «الاحتفال بالتنوع والاندماج لبناء بيئة عمل شاملة»، يهدف إلى مساعدة الشركات على زيادة تعزيز قدراتها لتسخير إمكانات التنوع والاندماج في مكان العمل، وسيسلط الضوء على التأثير الكبير والإيجابي للتنوّع والاندماج في مكان وبيئة العمل.

وسيشتمل الأسبوع على سلسلة فعاليات وندوات ومبادرات، أبرزها «حوار الرؤساء التنفيذيين» والذي يهدف إلى زيادة الوعي بين الشركات حول الفوائد الشخصية والتجارية للتنوع والاندماج في بيئة العمل، وحملة لتعزيز التنوع العملي وممارسات ومبادرات الاندماج في مكان العمل، وطاولة نقاش حول التحديات والفرص الخاصة بالتنوع والاندماج، إضافة إلى الحوار المخصص للشركات المعنية لتسليط الضوء على التقنيات التي ساعدت في رفع مستوى التنوع والشمولية في مكان العمل.

وقال رئيس قطاع الأبحاث الاقتصادية والتنمية المستدامة في غرفة دبي، الدكتور بلعيد رتاب، إن «الغرفة تهدف من تنظيمها لأسبوع الاستدامة السنوي، إلى تعزيز التعاون بين الشركات وأصحاب المصلحة».

طباعة