أطلقت علامتها التجارية الجديدة "وندرلاست" في دبي

250 مليون درهم استثمارات "بن غاطي للضيافة" في 5 علامات تجارية

أطلقت شركة بن غاطي للضيافة"، ذراع الضيافة في مجموعة بن غاطي القابضة، "وندرلاست" وهي علامة تجارية تم إضافتها تحت محفظة المطاعم والمقاهي.
وقال محمد بن غاطي، الرئيس التنفيذي في "بن غاطي القابضة": "يسعدنا إطلاق العلامة التجارية الجديدة في منطقة "الخوانيج ووك" وجهة التسوق والترفيه الجديدة في منطقة الخوانيج في إمارة دبي، والتي تضم مجموعة متنوعة من الأسماء التجارية المحلية والعالمية، ويوفر خيارات متعددة لسكان وزوار المنطقة.
وكشف بن غاطي أن قائمة العلامات التجارية التي تديرها شركته تضم كل من (كبا قهوة، أغاتي، سلايس اند بان، سو غاوي، وندرلاست)، بقيمة استثمارات تصل لنحو 250 مليون درهم.
وتركز "بن غاطي للضيافة" على تقديم خدمات الضيافة ذات المستوى العالمي في جميع أنحاء دبي والإمارات العربية المتحدة.
وذكر أن "إضافة علامة (وندرلاست) خطوة استراتيجية لشركة بن غاطي للضيافة، لأنها تتمحور حول القهوة وهذا أحد أكبر المجالات في قطاع الضيافة والمقاهي لها سوق لا يستهان به، هذا في وقت تؤمن بن غاطي بأن هناك طلب دائم على علامات المقاهي المبتكرة محليا من قبل المستهلك المحلي في الإمارات والخليج عامة".
وأضاف أن عدد المحلات التابعة لـ "بن غاطي للضيافة" ارتفع إلى 3 محلات في الخوانيج مول تضم وندرلاست الجديد، بالإضافة إلى "كابا قهوة" و"سلايس آند بان" المتواجدين بالمنطقة منذ فترة كبيرة.
وأشار إلى ارتفاع إجمالي المحلات في محفظة "بن غاطي للضيافة" حول الإمارات إلى 50 محلا مختلفة، وتعمل ضمن أبرز المشاريع والمجمعات التجارية والمولات.
وتأتي أبرز الأنشطة الأساسية للشركة بمجال الأطعمة والمشروبات، وإدارة المرافق، والمبيعات، والتسويق والتجارة الإلكترونية، والتمويل، وإدارة الفنادق، والمشتريات، والموارد البشرية، وتكنولوجيا المعلومات المتعلقة بصناعة الضيافة.
وأكد بن غاطي، على أن هناك خطط للتوسع الاستراتيجي خاصة في السوق الإماراتية والسعودية والبيئة الاقتصادي في الإمارات توفر الساحة المنسابة للنمو في جميع القطاعات وتستقطب المستثمرين من كل أنحاء العالم والركائز التي تشهد على ذلك.
ونوه بأن الإمارات تمتلك بنية تحتية جيدة وتمتاز بسهولة في تأسيس الشركات داخل الدولة أو في المناطق الحرة، كما أنها منحت إقامات تصل إلى 10 سنوات للمستثمرين والمتفوقين وأصحاب الخبرة، وعدلت قوانين ملكية الشركات للسماح في التملك بنسبة 100% للمستثمر الأجنبي.
وتابع بن غاطي: "توفر الإمارات أيضا معدلات ضريبية معقولة ومنخفضة مقارنة بالبلدان الأخرى، وتسهيلات بنكية جاذبة من المصرف المركزي سواء في القروض العقارية وغيرها، بالإضافة إلى تأسيس شبكة مواصلات تجعل الدولة مركزا ماليا عالميا يخدمه كبرى شركات الطيران العالمية ومجموعة من المطارات المتطورة".

 

طباعة