109 ملايين درهم إيرادات «دي إكس بي» في 9 أشهر

أفادت شركة «دي إكس بي إنترتينمينتس» بأن إيراداتها بلغت في التسعة أشهر الأولى من عام 2020، 109 ملايين درهم، مقارنة مع 330 مليون درهم، المحققة في الأشهر التسعة الأولى من عام 2019، تأثراً بفترة إغلاق المتنزهات الترفيهية لمدة ستة أشهر، وانخفاض عدد الزيارات من الأسواق الدولية.

وأشارت، في بيان أمس، إلى أنها سجلت 602 ألف زيارة، خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، تعكس تأثير الجائحة وإغلاق الوجهة من مارس إلى سبتمبر 2020، حيث انخفض عدد الزيارات في التسعة أشهر بنسبة 67%، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

ولفتت إلى انخفاض بنسبة 25% على أساس سنوي في الخسائر، قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستقطاعات المعدلة في التسعة أشهر الأولى، بسبب التنفيذ الناجح لبرنامج الكفاءة، وتحقيق المزيد من الوفورات في التكاليف التي تم تنفيذها في عام 2020، لتخفيف تأثير الجائحة والإغلاق اللاحق لعمليات المتنزهات الترفيهية لمدة ستة أشهر، وبلغت تكاليف التشغيل في الأشهر التسعة الأولى مبلغاً قدره 205 ملايين درهم، مقارنة مع 449 ملايين درهم في الأشهر التسعة الأولى من عام 2019، ما يمثل انخفاضاً بنسبة 54%، وتجسيداً لكفاءة الشركة في تنفيذ برنامج تحسين الكلفة على الرغم من بيئة التشغيل الصعبة.

وقال الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة «دي إكس بي إنترتينمينتس»، محمد سليمان الملا: «استجبنا بسرعة وكفاءة عالية للجائحة، وقد انعكس ذلك بوضوح في انخفاض بنسبة 25% بالخسائر المعدلة قبل احتساب الفوائد والضرائب والإهلاك والاستقطاعات لفترة التسعة أشهر الأولى من عام 2020، على الرغم من بيئة السوق الصعبة».

وأضاف: «سعدنا لإعادة افتتاح وجهتنا وحدائقنا الترفيهية بشكل تدريجي أواخر سبتمبر 2020».

طباعة