مختص بتصميم وتوفير ملابس الأطفال التقليدية المعاصرة

مشروعات صغيرة :«ليتل كندورة».. مشروع محلي ناشئ يسعى إلى العالمية

صورة

قالت رائدة الأعمال، فاطمة دشتي، صاحبة مشروع «ليتل كندورة» لملابس الأطفال التقليدية المعاصرة، إنها تسعى إلى طموحات كبيرة في مجال التصميم، حيث تمكنت من ابتكار علامتها التجارية المميزة التي تعكس الهوية الإماراتية وتعمل على عرض منتجاتها في كبرى متاجر الملابس متعدّدة الأقسام، مؤكدة أن علامتها التجارية ومنتجاتها قادرة على تخطي حدود السوق المحلية في الانتشار والوصول إلى الأسواق العالمية.

الفئة المستهدفة

وأضافت دشتي، لـ«الإمارات اليوم»، أن مشروعها الحاصل على «رخصة تاجر» من اقتصادية دبي، يختص بتصميم وتوفير الملابس الجاهزة والمستلزمات ذات الصلة بالأطفال من الفئة العمرية الصغيرة من الذكور والإناث، مشيرة إلى أنها تركز من خلال المشروع على الملابس والأزياء الإماراتية التقليدية.

وأوضحت أن «الكندورة بالعامية تناسب لبس الأولاد والبنات (ثوب للأولاد ومخورة للبنات)، وهو ما يظهر في اسم المشروع»، لافتة إلى أنها أضافت مفردة (ليتل) بالإنجليزية التي تعني صغيراً ما يوضح الفئة المستهدفة للمشروع.

فكرة المشروع

وذكرت دشتي أن الفكرة تولدت لديها منذ عامين عندما كانت تفصل وتصمم احتياجات أولادها من الملابس وغيرها من المستلزمات، حيث أصبح هذا الأمر هو مصدر الإلهام لأن تكبر الفكرة لديها وترجمتها لمشروع «@Littlekandora»، الذي تهدف من خلاله إلى تقديم وسيلة سهلة للباحثين عن الثياب الملائمة للأطفال وبتصاميم جميلة، وتكون مناسبة لتقديمها كهدايا لهم.

وتابعت دشتي أنها قبل إطلاق المشروع عملت دراسة جدوى لمعرفة المنافسين في السوق المحلية، كما عملت مقارنات بسيطة بين المنتجات التي تقدمها وما يشابهها، مشيرة إلى أنها أرادت تقديم منتج مميز بجودة عالية وبأسعار في متناول الجميع، وأن تكون خيار الأسر الأول لثياب أطفالهم.

توثيق

ولفتت إلى أن «(رخصة تاجر) يسّرت توثيق مشروع (ليتل كندورة) بشكل رسمي»، مؤكدة أن خطوات التسجيل للرخصة من خلال الموقع الإلكتروني «dedtrader.ae» كانت سلسة وسريعة، إذ يتم الحصول على الرخصة من أي مكان إلكترونياً.

الأزياء والموضة

يشار إلى أن مشروع «ليتل كندورة» يتبع مجموعة الأزياء والموضة، ونشاط تجارة الملابس الجاهزة، ضمن «رخصة تاجر»، التي تُعنى بترخيص المشروعات التجارية والناشئة المبتكرة، التي تدار عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وتشمل المجموعة أنشطة بيع الملابس الجاهزة الخارجية والداخلية الرجالية والنسائية وللأطفال مثل البدل، السترات، التنورات، القمصان، البناطيل، المعاطف، القفازات، ملابس السباحة، والجوارب. وتهدف الرخصة إلى توجيه أصحاب المشروعات إلى المسار الصحيح لبدء خطواتهم الأولى لدخول عالم الأعمال.

إصدار 8710 «رخص تاجر»

أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 8710 رخص من «رخصة تاجر» منذ إطلاق المبادرة في عام 2017 حتى 28 أكتوبر الجاري.

واستحوذت الإناث على النسبة الأعلى من الرخص، حيث شكلن نحو 58% من عدد الرخص (5078)، فيما شكل الذكور نسبة 42% (3632). ويتم الحصول على «رخصة تاجر» إلكترونياً في دقائق معدودة من أي مكان من خلال التسجيل عبر الموقع الإلكتروني: «dedtrader.ae» واتباع الخطوات من خلال تسجيل بيانات الهوية الإماراتية، ومن ثم اختيار نوع النشاط، وتحديد الاسم التجاري، وذكر حسابات مواقع التواصل الاجتماعي، التي تتم من خلالها عملية عرض المنتجات والخدمات.


فاطمة دشتي:

«(رخصة تاجر) يسّرت توثيق مشروع (ليتل كندورة) بشكل رسمي».

طباعة