«دبي للسياحة» تمكّن المسافرين من وضع برامج عطلاتهم

«عيشوا تجربة العمر».. تعزز مكانة دبي وجهةً مفضلةً للسياح عالمياً

صورة

تواصل دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة» جهودها التسويقية في مختلف أنحاء العالم، لاسيما مع استئناف دبي استقبال السياح وإعادة فتح المزيد من الوجهات والأسواق الإقليمية والعالمية، حيث أطلقت، أخيراً، حملة جديدة بعنوان «عيشوا تجربة العمر» Live Your Story، التي تسلط الضوء على الطرق الفريدة التي تمكّن المسافرين من وضع برامج عطلات خاصة بهم، تتضمن التجارب التي يمكنهم خوضها في جميع أنحاء المدينة.

وأفادت الدائرة في بيان، أمس، بأنه تم إطلاق الحملة بشكل مبدئي عبر نظام «طيران الإمارات للترفيه الجوي»، وسيتم نشرها بشكل تدريجي هذا الشهر بـ20 لغة عبر العديد من المنصات في الأسواق الرئيسة، التي عادت مرة أخرى لنشاطها خلال جائحة «كوفيد-19». وتشجع الحملة السياح على الاستمتاع بكل ما تقدمه المدينة الزاخرة بالمقومات السياحية والعروض المميزة، علاوة على دعوتهم لتخصيص تجارب استثنائية يجدونها «فقط في دبي»، تتناسب مع أذواقهم وميولهم، فضلاً عن معايشتهم للبيئة متعددة الثقافات التي يتسم بها النسيج الاجتماعي لهذه المدينة العالمية.

وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، عصام كاظم: «مع إعادة استقبال دبي للزوار الدوليين، تواصل (دبي للسياحة) جهودها التسويقية باستخدام طرق مبتكرة بهدف الترويج للمدينة، وكذلك المحافظة على مكانتها المتميزة وجهةً عالميةً فريدةً من نوعها ومفضلة للمسافرين، ولتكون على رأس قائمة الوجهات التي يرغب المسافرون في زيارتها عند تفكيرهم بالسفر، وتشتهر دبي بكونها وجهة متجددة ومتطورة دائماً، وهي قادرة على تقديم المزيد من التجارب الممتعة لزوارها الجدد أو ممن اعتادوا زيارتها، وإننا ندرك أنه مع العودة التدريجية للحياة الطبيعية، فإن المسافرين يبحثون بشكل مستمر عن تجارب سفر فريدة وشخصية».

وأضاف: «تؤكد رسالة هذه الحملة على استعدادنا وجاهزيتنا لتلبية أذواق السياح المحتملين ومتطلباتهم، فقد ركزنا في الفيلم الترويجي على مفهوم وبعد آخرين غير إظهار الأبراج الشاهقة والمعالم الفريدة التي تتميز بها المدينة، لندعوهم إلى زيارة وجهة تحتفي بثقافات أكثر من 200 جنسية حول العالم، وقادرة في الوقت ذاته على توفير مجموعة من التجارب المتنوعة والفريدة لهم، كما أننا من خلال هذه الحملة التسويقية المبتكرة، لا نوجه أنظار زوارنا إلى الخيارات العديدة المتاحة لهم ليقضوا أمتع الأوقات، ويسجلوا أجمل الذكريات التي لا تنسى في دبي فحسب، بل وأيضاً نؤكد للعالم أن المدينة تستعيد حيويتها، وهي وجهة آمنة ومفضلة للزيارة».


مقومات سياحية

تروّج الحملة التسويقية لدبي وما تتميز به من مقومات سياحية، إضافة إلى ما يمكن أن تقدمه لزوارها، بما في ذلك وجهاتها التراثية والترفيهية، فضلاً عن المغامرات في الهواء الطلق، والأنشطة المائية، وفنون الطهي، وأيضاً التجارب التي تستهدف العائلات والتسوق، وغيرها.

طباعة