شركاء تجاريون: تأجيل "إكسبو 2020" خطوة حكيمة عمادها روح الوحدة والتعاون

قال شركاء تجاريون لمعرض إكسبو 2020 دبي إن قرار تأجيل إكسبو 2020 دبي يأتي تأكيداً على التزام دولة الإمارات الراسخ تجاه صحة وسلامة جميع المشاركين، لافتين إلى أن تأجيل الحدث خطوة حكيمة لفكرة أكبر عمادها روح الوحدة والتعاون مع بقية العالم بينما نتصدى معا لهذه الكارثة العالمية

وتفصيلاً، قال رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، سلطان أحمد بن سليم،: "تعمل موانئ دبي العالمية بعزم وإصرار من أجل الحفاظ على التدفق التجاري في أنحاء العالم في ظل هذه الأزمة، حتى تستطيع الدول التي نعمل فيها التزوّد بالأغذية والأدوية وغيرها من السلع الأساسية. ونعمل على تحقيق ذلك عبر إعطاء الأولية القصوى لصحة وسلامة الناس ومجتمعاتنا".

وأضاف: "ندعم قرار تأجيل إكسبو 2020، وتتطلع موانئ دبي العالمية إلى فتح جناحها في عام 2021، حيث ستُظهِر كيف سيساهم الحفاظ على تدفق التجارة في تعافي العالم من الأزمة".

وقال نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: هشام عبدالله القاسم، "باعتباره الشريك الأول الرسمي في مجال الخدمات المصرفية لإكسبو 2020 دبي، يرحب بنك الإمارات دبي الوطني بالتواريخ الجديدة التي حددتها الدول الأعضاء في (المكتب الدولي للمعارض) لتنظيم الحدث الرائد".

وأضاف: "يأتي ذلك في إطار الرؤية الاستثنائية وبعيدة المدى للقيادة الرشيدة لدولة الإمارات خلال هذه الفترة الاستثنائية، وتأكيداً لحرصها على تعزيز قدرة وطننا الحبيب على التمتع بالمرونة وحمايته وبقاءه قوياً على الدوام. ونتعهد من جانبنا بالاستمرار في الوفاء بالتزاماتنا في الوقت الذي نقف فيه صفاً واحداً إلى جانب قيادتنا الرشيدة وفريق إكسبو والمضي قدماً في بناء مستقبل أكثر قوة وازدهاراً للجميع".

إلى ذلك، قال متحدث باسم إينوك "باعتبارنا شريك الطاقة المتكاملة الرسمي لإكسبو 2020 دبي، نعرب عن دعمنا الكامل لقرار تأجيل الحدث الذي يأتي تأكيداً على التزام حكومتنا الرشيدة الراسخ تجاه صحة وسلامة جميع سكان دولة الإمارات وزوارها. وانطلاقاً من دورنا كشريك رسمي للحدث، سنتعاون مع اللجنة المنظمة لإكسبو 2020 دبي لنساهم في تقديم حدثٍ مذهل في العام 2021."

من جانبه، قال متحدث باسم شركة اتصالات "في هذه الأوقات التي يلفها عدم اليقين، تتمسك اتصالات بالتزامها تجاه صحة عملائها وسلامتهم واحتياجاتهم. وبصفتنا شريكا من فئة شريك رسمي أول، فإننا نفخر في اتصالات بارتباطنا بإكسبو 2020 دبي وينصب تركيزنا على مساعدة هذا الحدث العالمي من خلال تقديم أكثر الخدمات الرقمية وخدمات الاتصالات تقدما لإكسبو وللملايين من زواره خلال الفترة من 1 أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022".

وأضاف: "بروح التضامن والتفاؤل، سنتمكن معا من عبور تحديات الموقف الراهن واستغلال هذه الفرصة لجعل هذا الحدث – وهو الأكبر في العالم العربي – قصة نجاح أكبر لدولة الإمارات وإرثا قيما للأجيال المقبلة."

وقال الرئيس والمدير التنفيذي لكانون أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: يوشي إيشيزوكا:، "بصفتنا مزودا رسميا لخدمات الطباعة والتصوير لإكسبو 2020 دبي، فإننا ندعم تماما قرار الدول أعضاء المكتب الدولي للمعارض، والخاص بتأجيل موعد إقامة إكسبو 2020 دبي إلى الفترة من 1 أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022، ونتضامن مع دولة الإمارات وبقية العالم في محاربة هذه الجائحة".

وأضاف: "ما زلنا متفائلين بالمستقبل، ونتطلع إلى القيام بدورنا كأول مزود حصري لخدمات الطباعة والتصوير، حيث سنقدم خبرتنا التي بنيناها على مدى 80 عاما في مجال الأعمال دعما لكافة الاحتياجات المرتبطة بالطباعة والتصوير، وللمساعدة في تقديم تجربة رائعة للمشاركين وللزوار على حد سواء".

إلى ذلك، قال الرئيس التنفيذي لشركة دلسكو، ديفيد ستوكتون: "نكن كل الاحترام ونقدم كل الدعم لقرار تأجيل إكسبو 2020، ونرى فيه خطوة حكيمة لفكرة أكبر عمادها روح الوحدة والتعاون مع بقية العالم بينما نتصدى معا لهذه الكارثة العالمية".

وأضاف: "نحن مؤمنون بأن التاريخ الجديد لإكسبو سيمثل نقطة انطلاق للعالم في حقبة ما بعد الجائحة، وسيساعد على إعادة تعريف التوجه العالمي نحو الاستدامة".

بدورها، قالت الرئيس التنفيذي لشركة ديجيتل 14 إلهام القاسم، بصفتها المزود الرسمي لخدمات الأمن الإلكتروني، "تلتزم الشركة بتأمين إكسبو 2020 من خلال حلول مبتكرة للأمن الإلكتروني وتقنيات جديدة لتوفير الحماية لتجارب الزوار والمشاركين. سنواصل دعمنا لهذا الحدث العالمي في كل ما يتعلق بمتطلبات السلامة والأمن".

وقال الرئيس التنفيذي لشركة بيبسيكو في أفريقيا والشرق الأوسط وجنوب آسيا، يوجين ويليامسون: "في ضوء الظروف الصعبة التي فرضتها جائحة كوفيد-19، فإننا ندعم المواعيد الجديدة التي صوتت عليها الدول أعضاء المكتب الدولي للمعارض، ونرحب بجمهورنا في إكسبو 2020 في الأول من أكتوبر 2021. ما زلنا ملتزمين التزاما راسخا بإكسبو 2020 دبي، ونتطلع إلى المساعدة في تقديم إكسبو استثنائي في الوقت المناسب. في بيبسيكو، ندرك أنه من الضروري الآن، أكثر من أي وقت مضى، أن نركّز على القيم الإنسانية الأساسية التي توحدنا جميعا".

بدوره، قال النائب الأول لرئيس "ساب" في منطقة جنوب الشرق الأوسط: سيرجيو ماكوتا، "يُظهر أثر كوفيد-19 ضرورة تعاون العالم عبر الحدود. وإعلان المكتب الدولي للمعارض اليوم عن المواعيد الجديدة لإكسبو 2020، والتي ستكون من الأول من أكتوبر 2021 إلى 31 مارس 2022، مثال ممتاز على روح التضامن والتفاؤل العالمي".

وفي سياق متصل، قال متحدث باسم يو بي إس: "إن سلامة موظفينا وعملائنا والجمهور ما زالت في مقدمة أولوياتنا، في الوقت الذي نساعد فيه عملاءنا من خلال استمرار الأعمال ومعالجة التعقيدات والمساهمة في تلبية الاحتياجات الجديدة عبر مرونة شبكتنا العالمية الذكية للوجستيات".

وأضاف: "تخطط يو بي إس لدعم حاجات المواعيد الجديدة، وتواصل العمل بصفتها شريك إكسبو 2020 الرسمي للخدمات اللوجستية، للمساعدة في الوفاء بالعهد بجمع العالم في دبي – والانطلاق بدبي إلى العالم".

 

طباعة