«مواصفات» تُنجز مسودة معايير متطلبات السيارات ذاتية القيادة

    أفادت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس «مواصفات»، بأنها انتهت من إنجاز مسودة المعايير الشاملة لمتطلبات السيارات ذاتية القيادة في الدولة، متوقعة إطلاقها رسمياً منتصف العام المقبل.

    وقال المدير العام للهيئة، عبدالله المعيني، خلال مؤتمر صحافي، أمس، للإعلان عن النسخة الخامسة من المؤتمر الدولي لمركبات المستقبل، الذي تستضيفه دبي في 26 و27 نوفمبر الجاري، إن المسودة سيتم عرضها خلال المؤتمر، وستشمل أسس عمل تلك السيارات في الدولة.

    وأضاف المعيني أن الإمارات تُعد الدولة الأولى في المنطقة التي تطلق مسودة لائحة بمتطلبات السيارات ذاتية القيادة، لافتاً إلى أن التشريعات هي الخطوة الأولى لانتشار هذه السيارات في الأسواق المحلية خلال الفترة المقبلة مع مواكبتها لمتطلبات البنية التحتية.

    وأوضح أن مسودة لائحة المتطلبات للمركبات ذاتية القيادة تشمل معايير أساسية من أبرزها متطلبات الأمن الإلكتروني والقدرة على الاتصال الكامل بالشبكات، إضافة إلى الاتصال مع السيارات المماثلة وإدارات الطرق والشرطة، فضلاً عن معايير تضمن سلامة الاستخدام مثل التواصل التام مع إدارات الطوارئ بما يجعل تلك السيارات مهيأة للسير بأمان خلال أوقات الازدحام أو للتعامل في أوقات الازدحام والأمطار ومتغيرات المناخ، من خلال حصولها على إشارات مسبقة بوقت كافٍ تمكنها من السير بسرعات تلائم تلك الظروف.

    وأكد المعيني أن «مواصفات» وضعت لائحة نهائية لمواصفات السيارات الهيدروجينية في الإمارات، والمتوقع إصدارها بشكل إلزامي اتحادياً خلال الربع الأول من العام المقبل وبما يواكب تطلعات شركات إنتاج السيارات العالمية في طرح تلك السيارات.

    وأشار إلى أن شركتي سيارات في الدولة حصلتا بالفعل أخيراً على شهادات مطابقة لمواصفات سيارات هيدروجينية لديهما بشكل اختياري قبيل الإطلاق الإلزامي لتلك المواصفات، وذلك تمهيداً لطرح سيارات لهما في الأسواق قريباً.


    إطلاق لائحة إلزامية للمركبات الهيدروجينية خلال الربع الأول من 2020.

    طباعة