وقعها مع مؤسسات وجهات حكومية في الإمارة

«فعاليات دبي للأعمال» يعزّز «برنامج السفير» بـ6 اتفاقيات جديدة

أعلن «فعاليات دبي للأعمال»، المكتب الرسمي لجذب الفعاليات والمؤتمرات والتابع لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي «دبي للسياحة»، عن توقيع ست مذكرات تفاهم منذ بداية العام الجاري، بهدف توطيد أواصر التعاون والشراكة مع عددٍ من المؤسسات والشركات والجهات الحكومية.
ووفقا لبيان صادر اليوم، ستسهم تلك الشراكات في تعزيز «برنامج السفير» الذي اتسع نطاقه ليصبح شبكة تضم أكثر من 320 عضواً، ويلعب دوراً أساسياً في تعزيز مكانة دبي كمركز مهم للمعرفة في العديد من القطاعات والمجالات الرئيسية.
وشملت قائمة الجهات التي وقّع معها «فعاليات دبي للأعمال» مذكرات تفاهم لدعم «برنامج السفير»، كلاً من «مؤسسة الاتصالات المتخصصة» (نداء)، و«مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز»، و«جائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية»، و«مركز دبي للسلع المتعددة»، و«جمعية الإمارات الطبية» و«المدينة المستدامة» في دبي.
كما جرى خلال العام الجاري تجديد مذكرتي تفاهم كان تم توقيعهما مع كلٍ من جامعة دبي، والجامعة الكندية دبي.
وقال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، عصام كاظم، إن «مذكرات التفاهم الجديدة التي جرى توقيعها مع عددٍ من أبرز المؤسسات والجهات في دبي تؤكد على أهمية تعزيز الشراكات والتعاون المثمر والبنّاء ما بين القطاعين العام والخاص في الإمارة، لما له من أثر إيجابي وفوائد كثيرة على اقتصادها».
وأضاف: «إنّنا في (دبي للسياحة) ندرك أن فعاليات الأعمال لا تقتصر أهميتها على زيادة الزيارات إلى المدينة فحسب، بل إنها تسهم أيضاً في تنمية اقتصاد المعرفة، وكذلك تطوير القطاعات الاقتصادية المهمة، وتبادل الخبرات».
يشار إلى أن «فعاليات دبي للأعمال» أطلق «برنامج السفير» بهدف التواصل مع المسؤولين وأصحاب الرأي والمشورة وممثلي الجهات الحكومية في الدولة، للاستفادة من خبراتهم وشبكات علاقاتهم المهنية لجذب فعاليات الأعمال العالمية إلى دبي. وتأتي مذكرات التفاهم التي تم توقيعها مؤخراً عبر «برنامج السفير» في إطار التزام «فعاليات دبي للأعمال» بتوسيع خبرات المؤسسات في دبي ومساعدتها على تعزيز شبكاتها العالمية.
 

طباعة