انطلاق منتدى الأعمال لدول أميركا اللاتينية في بنما 9 أبريل

حمد بوعميم: «استقطاب المنتدى لحضور رفيع المستوى، يشكّل دليلاً على أهميته المتزايدة».

كشفت غرفة تجارة وصناعة دبي عن تصدّر الرئيس البنمي، خوان كارلوس فاريلا، قائمة المشاركين في فعاليات المنتدى العالمي للأعمال لدول أميركا اللاتينية الذي سيقام للمرة الأولى في العاصمة البنمية خلال يومي التاسع والعاشر من أبريل المقبل.

وأفادت غرفة دبي، في بيان أمس، بأن النسخة الثالثة من المنتدى التي تنظمها بالتعاون مع بنك التنمية للبلدان الأميركية تحت شعار «استثمار الغد في وجهات المستقبل» تستقطب كبار المسؤولين الحكوميين في الدول اللاتينية، وصنّاع القرار في الشركات العالمية والإقليمية، ورجال الأعمال في مناطق أميركا اللاتينية والكاريبي ودول مجلس التعاون الخليجي ورواد الأعمال الناجحين، لمناقشة جوانب التعاون والفرص التجارية المحفزة للشراكات الاقتصادية.

وقال مدير عام غرفة تجارة وصناعة دبي، حمد بوعميم، إن «استقطاب المنتدى الذي يقام للمرة الأولى خارج إمارة دبي لحضورٍ رفيع المستوى، وتناوله لموضوعات مهمة تعزز الشراكات الاقتصادية، يشكل دليلاً على الأهمية المتزايدة للمنتدى كمنصة عالمية لتفعيل التعاون الثنائي بين الأسواق الخليجية ونظيرتها اللاتينية، حيث رسّخ المنتدى سمعته كقناة للحوار الثنائي بين الجانبين».

ولفت بوعميم إلى أن تنوّع موضوعات المنتدى، وتركيزها على بحث الفرص والتحديات وآفاق النمو، وإيجاد الحلول لتفعيل هذه الشراكة الاقتصادية بين المنطقتين، مؤشر حيوي إلى التزام غرفة دبي بتوفير كل التسهيلات التي تساعد مجتمع الأعمال في الإمارة على تصدير خبراته إلى الأسواق العالمية، بما يضمن تعزيز تنافسيته، وقدرته على التميز والابتكار في التوسع الخارجي وجذب الاستثمارات.

وأوضح أن المنتدى يناقش مجموعة من الموضوعات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية ذات الاهتمام المشترك، أبرزها الطاقة المتجددة والأمن الغذائي والخدمات اللوجستية والتجارة والاستثمار.

يشار إلى أن هذه المرة الأولى التي يقام فيها المنتدى في أميركا اللاتينية، الأمر الذي يشكل جزءاً من استراتيجية غرفة دبي التوسعية في الأسواق الواعدة، حيث يأتي تنظيم هذه الدورة في أعقاب النجاح الكبير الذي تحقق خلال النسختين الماضيتين من المنتدى في دبي.

طباعة