منذ تأسيس «المدينة»

8 مليارات درهم استثمارات استقطبتها الشركات الناشئة في «دبي للإنترنت»

عمّار المالك: «(دبي للإنترنت) تضم حالياً 1600 شركة، يعمل فيها 25 ألف متخصص في القطاعات التقنية».

قال المدير التنفيذي لمدينة دبي للإنترنت، عمّار المالك، إن إجمالي قيمة الاستثمارات التي استقطبتها الشركات التقنية الناشئة العاملة في المدينة، جاوز الثمانية مليارات درهم، منذ تأسيس المدينة وحتى الآن.

وأصاف المالك، على هامش استضافة «دبي للإنترنت» الدورة السابعة لفعالية «ستيب 2019» لمشروعات الشركات التقنية الناشئة، أن استقطاب الشركات الناشئة لتلك الاستثمارات يعد مؤشراً جيداً إلى مدى إقبال الشركات العالمية للاستثمار في شركات عاملة تتخذ من دبي والدولة مقراً لانطلاق أعمالها على المستوى الدولي.

وذكر أنه تم إنجاز المرحلة الأولى من مركز الابتكار التابع لمدينة دبي للإنترنت، أخيراً، وتسليم أبنيتها، مشيراً إلى أنه سيتم افتتاح أعمال الشركات في المركز خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وأوضح المالك أن هناك عدداً من المجالات الحديثة التي تستأثر بالنسب الأكبر من اهتمامات الشركات التقنية الناشئة في المدينة حالياً، التي تتركز في قطاعات الذكاء الاصطناعي، والتجارة الإلكترونية، والـ«بلوك تشين والبيانات».

ولفت إلى أن مدينة دبي للإنترنت تضم حالياً 1600 شركة، يعمل بها نحو 25 ألف متخصص في القطاعات التقنية كافة، مبيناً أن الشركات التقنية الناشئة تستحوذ على أكثر من 60% من إجمالي الشركات العاملة في المدينة.

وأفاد المالك بأن المدينة تتضمن أعمال مركز (إن 5) للشركات التقنية والإعلامية والتصميم، الذي يضم أكثر من 140 شركة ناشئة.

وقال إن هناك خطة استراتيجية لدى مدينة دبي للإنترنت بهدف التعاون مع الجهات الحاضنة للشركات التقنية الناشئة في عدد من الدول، مشيراً إلى أنه تم بالفعل توقيع شراكات رسمية في هذا الإطار، خلال الفترة الأخيرة، مع جهات حكومية دولية لدعم استقطاب الشركات الناشئة للتوسع في المنطقة انطلاقاً من دبي، فيما يتم التركيز خلال الفترة المقبلة على بحث استقطاب شركات مختلفة من أسواق آسيوية.

وأكد أن مدينة دبي للإنترنت تواكب رؤية دبي للتحول الرقمي في جميع المجالات، وبالتنسيق مع جميع الجهات الحكومية في الإمارة، كما تسعى المدينة إلى توفير مبادرات وتسهيلات كاملة لتوسع الشركات وفتح آفاق استثمارية جديدة في القطاعات الرقمية المختلفة.

140

شركة ناشئة يضمها

مركز «إن 5» للشركات

التقنية والإعلامية

والتصميم.

طباعة