وفرة المعروض وتقلبات السوق يدعمان تراجع أسعار النفط

انخفضت أسعار النفط، أمس، وسط تقلبات في أسواق العملة والأسهم، وبفعل المخاوف من أن تباطؤاً اقتصادياً في 2019 سيقلص الطلب على الخام بينما تتزايد الإمدادات.

وانخفض خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 75 سنتاً، ليسجل 45.79 دولاراً للبرميل. وهبط خام القياس العالمي «برنت» 50 سنتاً إلى 54.41 دولاراً للبرميل.

وقال مشاركون في مسح، إنه من المتوقع أن تخفّض السعودية أسعار الخام الثقيل إلى آسيا في فبراير المقبل، بما يصل إلى 50 سنتاً للبرميل.

وتتعرض أسواق النفط لضغوط إضافية، بسبب وفرة المعروض بالتزامن مع توقعات لتباطؤ في نمو الطلب.

كان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قد أعلن للصحافيين، أول من أمس، إن الضغوط الأميركية هي التي أبقت على الإنتاج عند مستويات مرتفعة بين حلفاء بلاده في «أوبك».

وقال ترامب: «يرى الناس أن سعر البنزين منخفض جداً، وسبب ذلك هو أنني اتصلت ببعض الناس في (أوبك)، وأجريت اتصالات، وقلت من الأفضل أن تسمحوا للنفط والبنزين بالتدفق، وقد فعلوا».

طباعة