18 مليار درهم إنفاق «أدنوك» على المحتوى المحلي بنهاية 2018 - الإمارات اليوم

برنامج تعزيز القيمة المحلية المضافة يسهم في توفير فرص عمل إضافية للمواطنين

18 مليار درهم إنفاق «أدنوك» على المحتوى المحلي بنهاية 2018

سلطان الجابر: «(أدنوك) تسعى دائماً في أعمالها إلى تعزيز دورها المحوري، دافعاً ومحركاً لعملية التنمية الاقتصادية».

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، أمس، أن برنامجها لتعزيز القيمة المحلية المضافة، سيسهم في إنفاق 18 مليار درهم على المحتوى المحلي، بنهاية العام الجاري، وذلك بزيادة كبيرة على أساس سنوي، فيما من المتوقع ارتفاع قيمة مصروفات «أدنوك» ومتعاقديها على المحتوى المحلي خلال الأعوام المقبلة، مع دخول العقود التي تمت ترسيتها أخيراً مرحلة التنفيذ.

جاء ذلك خلال «ملتقى أدنوك الثالث لشركاء الأعمال»، الذي شارك فيه ما يزيد على 800 مورّد.

وذكرت الشركة، في بيان، أن البرنامج يعد جزءاً مهماً ضمن خطة عمل «أدنوك» (2019 - 2023)، وزيادة الاستثمارات الرأسمالية إلى 486 مليار درهم. حيث سيسهم البرنامج في توفير فرص عمل إضافية للمواطنين ذوي المهارات العالية، وسيزيد من استخدام المحتوى المحلي.

وأطلعت «أدنوك» المشاركين في الملتقى على ملامح خطط وتوقعات مشترياتها خلال الفترة المقبلة، لتتيح لشركات القطاع الخاص صورة واضحة عن الفرص والعطاءات التي سيتم طرحها، والتي تشمل مجالات التصنيع، والتصميم الهندسي الأولي، وأعمال الهندسة والتشييد، إضافة إلى معدات وخدمات الحفر، والتوربينات الغازية، ومعدات التبادل الحراري، وأجهزة القياس، فضلاً عن المعدات الحرارية، وخزانات وناقلات النفط.

وتم خلال الملتقى تسليط الضوء على آخر تطورات ومستجدات برنامج «أدنوك» لتعزيز القيمة المحلية المضافة خلال عام 2018.

وقال وزير دولة الرئيس التنفيذي لـ«أدنوك» ومجموعة شركاتها، الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، في كلمته خلال الملتقى: «تماشياً مع رؤية وتوجيهات القيادة، تسعى (أدنوك) دائماً في أعمالها وأنشطتها كافة، إلى تعزيز دورها المحوري دافعاً ومحركاً لعملية التنمية الاقتصادية والتطوير النوعي في دولة الإمارات».

وأضاف أن «برنامج أبوظبي للمسرعات التنموية (غداً 2021)، حدد أربعة محاور رئيسة تهدف إلى تعزيز تنافسية أبوظبي وريادتها في المستقبل، إذ سيسهم برنامج (أدنوك) لتعزيز القيمة المحلية المضافة، في دعم الأهداف الاقتصادية لهذا البرنامج الطموح، من خلال إيجاد المزيد من الفرص التجارية والاستثمارية للقطاع الخاص، بما يسهم في التوسع في استخدام المنتجات والسلع والخدمات والمحتوى المحلي، وإيجاد فرص عمل للمواطنين».

«المركزي» يؤكد الحرص على دعم البرنامج

أكد محافظ المصرف المركزي، مبارك راشد المنصوري، حرص المصرف على التعاون مع «أدنوك»، على مدار العام الماضي، لدعم برنامج «أدنوك» لتعزيز القيمة المحلية المضافة، البرنامج المهم الذي يركز على زيادة استخدام المنتجات والخدمات المحلية، وإيجاد وظائف جديدة للمواطنين، وتشجيع زيادة الصادرات.

واضاف المنصوري خلال «ملتقى أدنوك الثالث لشركاء الأعمال»، أن جميع هذه الأنشطة تصبّ في مصلحة دعم عجلة النمو الاقتصادي في دولة الإمارات. من جهته، قال وزير الطاقة والصناعة، سهيل المزروعي، خلال الملتقى، إن «برنامج (أدنوك) لتعزيز القيمة المحلية المضافة رسخ أقدامه في فترة وجيزة، وأثبت بشكل عملي القيمة الكبيرة التي يمكن أن تقدمها مثل هذه البرامج إلى دولة الإمارات». أبوظبي - وام

طباعة