دبي تفوز بـ 125 عرضاً لاستضافة فعاليات للأعمال خلال 6 أشهر - الإمارات اليوم

«دبي للسياحة»: 500 مليون درهم التأثير الاقتصادي المتوقع لها

دبي تفوز بـ 125 عرضاً لاستضافة فعاليات للأعمال خلال 6 أشهر

صورة

أفادت دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، بأن الإمارة فازت بـ125 عرضاً لاستضافة فعاليات ومؤتمرات للأعمال، خلال النصف الأول من العام الجاري، بنسبة نمو بلغت 29% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، متوقعة أن يبلغ التأثير الاقتصادي لتلك الفعاليات نحو 500 مليون درهم.

وأكدت «الدائرة»، خلال فعاليات المؤتمر 57 للجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات، الذي انطلق في دبي أمس، أن قطاع فعاليات الأعمال يعتبر عنصراً مهماً ضمن الاستراتيجية السياحية لها.

وتفصيلاً، انطلقت في دبي أمس، فعاليات المؤتمر 57 للجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات، إحدى أبرز فعاليات الأعمال العالمية، وأضخم دورة للحدث في تاريخه خارج أوروبا، بحضور أكثر من 1150 شخصاً من خبراء ومتخصّصين يمثّلون 75 دولة. وتمثل الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات، روّاد الصناعة من مورّدين، وشركات نقل وشحن، ومنظمي فعاليات ومؤتمرات دولية، وفنادق ومراكز تحتضن مثل هذه المؤتمرات، وتضم في عضويتها حالياً أكثر من 1100 عضو يمثلون شركات ومؤسسات من 100 دولة.

وقال المدير العام لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، هلال سعيد المري، إن قطاع فعاليات الأعمال يعتبر عنصراً مهماً ضمن استراتيجية الدائرة السياحية، إضافة إلى مساهمته في التنمية الاقتصادية بدبي عموماً.

وأضاف في كلمة له خلال فعاليات المؤتمر، أنه «من خلال الفعاليات التي تقام على مدار العام، وما تضمنه من معارض تجارية وفعاليات، واستضافة مؤتمرات كبرى، فإنّنا على ثقة بأن جهودنا في هذا المجال ستسهم في سرعة التحول إلى اقتصاد المعرفة، وتحقيق تقدم في مختلف المجالات المرتبطة بهذا القطاع في دبي ودولة الإمارات».

من جانبها، قالت رئيسة الجمعية الدولية للمؤتمرات والاجتماعات، نينا فريزن ــ بريتوريوس: «واصلت أعداد الفعاليات والمؤتمرات الدولية نموها لتتضاعف كل 10 أعوام منذ تأسيس الجمعية قبل 55 عاماً، ولقد أدركنا أهمية منطقة الشرق الأوسط التي تمتلك إمكانات هائلة للنمو في هذا القطاع الحيوي، وبناءً على ذلك، خصصنا مقعداً للمنطقة في مجلس إدارة الجمعية، فضلاً عن تعيين مدير إقليمي دائم، وهذا أول مؤتمر سنوي لنا في الشرق الأوسط».

وأضافت: «ندرك أيضاً أهمية مركز دبي للهيئات الاقتصادية والمهنية، الذي يلعب دوراً حيوياً في تطوّر المنظّمات والجمعيات العالمية، كما أننا نتطلع إلى (إكسبو 2020 دبي)، كونه يسهم في تواصل العقول ولقاء الناس مع بعضهم بعضاً، وهو عنصر مهم في نمو هذا القطاع».

إلى ذلك، أعلن «فعاليات دبي للأعمال»، المكتب الرسمي لجذب الفعاليات والمؤتمرات التابع لدائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي، عن تحقيق نتائج قوية خلال النصف الأول من عام 2018، إذ فازت المدينة بـ125 عرضاً لاستضافة فعاليات ومؤتمرات أعمال، بزيادة نسبتها 29% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وتوقّع المكتب أن تسهم هذه الفعاليات في استقبال أكثر من 65 ألف مشارك، وأن يبلغ تأثيرها الاقتصادي نحو 500 مليون درهم، ما يعزّز من مكانة دبي، وجهة رائدة لاستضافة فعاليات الأعمال العالمية.

وذكر المكتب أن «برنامج السفير» الذي أطلقه أسهم بشكل كبير في نجاح المدينة في التقدم بطلبات استضافة فعاليات ومؤتمرات دولية. ويضم البرنامج شبكة مكوّنة من 300 خبير في الإمارات يمثلون قطاعات متنوعة، وقد أسهم البرنامج منذ يناير 2018 في تأمين 18 فعالية أعمال للمدينة.

طباعة