برنامج لتولي المواطنين مناصب قيادية في فنادق أبوظبي - الإمارات اليوم

توقعات باستقطاب الإمارة 8.5 ملايين زائر في 2020

برنامج لتولي المواطنين مناصب قيادية في فنادق أبوظبي

سيف غباش أكد خلال محاضرة «مجلس البطين» أن خطة «مسار ليوا» التاريخي قيد التصميم حالياً. من المصدر

أفادت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، بأنها بدأت تنفيذ برنامج مكثف لاستقطاب وتدريب المواطنين الإماراتيين، بالتعاون مع إدارات الفنادق في أبوظبي، لتولي مناصب قيادية في الفنادق والمنشات السياحية، والعمل في المكاتب الأمامية للفنادق وفي جميع الوظائف التي تتصل بالزوار مباشرة.

وكشفت الدائرة أنه يوجد 200 مرشد سياحي إماراتي مرخص يمارسون عملهم في أبوظبي حالياً، مشيرة الى أنه من المتوقع أن تستقطب الإمارة 8.5 ملايين زائر خلال موسم 2020/‏‏2021.

وتفصيلاً، قال وكيل دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، سيف غباش، إن «الدائرة بدأت تنفيذ برنامج مكثف لاستقطاب وتدريب المواطنين، بالتعاون مع إدارات الفنادق في أبوظبي لتولي مناصب قيادية في الفنادق والمنشآت السياحية، والعمل في المكاتب الأمامية للفنادق وفي كل الوظائف التي تتصل بالزوار مباشرة».

وأضاف غباش، خلال المحاضرة التي ألقاها في «مجلس البطين»، مساء أول من أمس، بعنوان «واقع وأبعاد قطاع السياحة كركيزة أساسية في الاقتصاد والتنمية»، أنه تم تفعيل البرنامج في أبوظبي، وهو برنامج تدريبي شامل مفتوح لمواطني الدولة، ويؤهلهم للحصول على رخصة رسمية لمزاولة مهنة الإرشاد السياحي في أبوظبي، كما يوفر لهم التدريب النظري والعملي والأدوات الضرورية للعمل وفق أعلى المعايير الدولية للإرشاد السياحي، موضحاً أن «(البرنامج) سيكون له دور ملموس في زيادة أعداد المواطنين العاملين في قطاع السياحة والفنادق خلال السنوات المقبلة».

ونوه بأنه يوجد 200 مرشد سياحي مرخص من المواطنين يمارسون عملهم في أبوظبي حالياً. ولفت الى أنه تم تطوير منهاج المرشد السياحي الإمارتي خلال الفترة الأخيرة.

وتوقع غباش أن تستقطب أبوظبي 8.5 ملايين زائر خلال موسم 2020/‏‏2021، وسط توقعات بحدوث نمو سنوي يبلغ 10% تقريباً في عدد زوار أبوظبي خلال الفترة المقبلة، لافتاً إلى أن افتتاح «متحف اللوفر أبوظبي» أسهم في زيادة التدفقات السياحية للإمارات بشكل عام وأبوظبي بشكل خاص، حيث أوضحت إحصاءات الدائرة أن (المتحف) يستقطب خلال الموسم السياحي 12 ألف زائر يومياً في عطلة نهاية الأسبوع، كما يستقطب عدداً يراوح بين 6000 و8000 زائر يومياً في أيام الأسبوع العادية، 60% منهم يزورون الإمارات للمرة الأولى.

ولفت غباش إلى أن العام الماضي شهد زيادات في السائحين من بعض الأسواق الرئيسة لأبوظبي، حيث زاد عدد السياح الروس بنسبة 89% على سبيل المثال، بعد التسهيلات التي تم منحها لهم والخاصة بالحصول على تأشيرة الدخول من المطار، كما زاد عدد السائحين من الصين بنسبة 61% والولايات المتحدة بنسبة 20% وهولندا بنسبة 27% وكندا بنسبة 9% والسعودية بنسبة 4%.

وأكد على استمرار خطة «مسار ليوا» التاريخي، التي تهدف إلى سرد قصة «ليوا» وقبائلها من خلال مجموعة من المواقع الأثرية والتاريخية التي خضعت لأعمال الترميم والتنقيب الأثري، موضحاً أن الخطة قيد التصميم حالياً وسيتم تنفيذها قريباً لدعم الجذب السياحي في منطقة الظفرة، وتسهيل عمل المواطنين في قطاع السياحة.

وكشف غباش أنه سيتم افتتاح المجمع الثقافي وقصر الحصن في أبوظبي في شهر ديسمبر المقبل بعد عمليات تجديد وتوسعة شاملة.

%5.6 انخفاضاً في سعر الغرفة الفندقية في أبوظبي

قالت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي، إن متوسط سعر الغرفة الفندقية في أبوظبي بلغ 322 درهماً في الليلة، خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بـ341 درهماً في الفترة نفسها من العام الماضي، بتراجع 5.6%، ما يزيد من جاذبية فنادق أبوظبي.

وأوضحت الدائرة في إحصاءات حديثة أصدرتها أمس، أن المنشآت الفندقية في أبوظبي استقبلت 3.7 ملايين نزيل فندقي خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بـ3.5 ملايين نزيل فندقي خلال الفترة نفسها من العام الماضي، بنمو 4.3%.

ووفقاً للدائرة، حققت الفنادق في الإمارة نسب إشغال بلغت 70%، بنمو

1.3% خلال فترة المقارنة، في حين بلغ معدل إقامة النزيل الفندقي 2.5 ليلة فندقية، بنمو 1.2%، وسجلت الفنادق إيرادات بلغت 3.7 مليارات درهم.

ووفقاً للإحصاءات، بلغ عدد النزلاء من السوق المحلية 1.1 مليون نزيل في تسعة أشهر.

طباعة