5٪ زيادة في أعداد العاملين في «دبي المالي» العام الماضي

72٪ نسبة التوطين في «دبي المالي». تصوير: دينيس مالاري

أعلنت شركة «سوق دبي المالي»، أمس، عن زيادة أعداد العاملين خلال العام الماضي بنسبة 5٪ لمواكبة جهود التطوير المستمرة في السوق.

وتمكنت الشركة من الوصول بمعدل توطين الوظائف إلى 72٪ بنهاية العام ،2009 بينما وصل معدل توطين المناصب العليا في الشركة إلى 100٪، وتعد تلك المعدلات من ضمن المعدلات الأعلى على الإطلاق بين المؤسسات الوطنية،وفق رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لشركة «سوق دبي المالي»، عيسى كاظم الذي أضاف أن «سوق دبي المالي يولي أهمية قصوى للعنصر البشري باعتباره الركيزة الأساسية للتطوير، وكان من الطبيعي أن يحرص السوق في هذه المرحلة المهمة على تعزيز كوادره بما يضمن وضع خطط التطوير موضع التنفيذ».

وأشار كاظم إلى أن «إدارة السوق أظهرت التزاماً راسخاً بتطبيق خطط التطوير على الرغم من التطورات الاقتصادية العالمية، حيث تستثمر في المستقبل وتتطلع إلى تعزيز مكانة السوق من خلال تطبيق آليات عمل عدة في مقدمتها تطوير الكوادر البشرية واستقطاب المزيد من الكفاءات».

من جهتها، قالت نائب رئيس مساعد، رئيس إدارة الاستثمار البشري في شركة «سوق دبي المالي» طيبة عبدالمنان: إن «الهيكل التنظيمي الجـــديد الذي تم تطبيقه في سوق دبي المالي أسهم منذ بداية عام 2009 في تطوير العمل، ولعب دوراً كبيراً في رفع مســتوى رضا العملاء، وأسهم أيضاً في توفير المزيد من فرص العمل في سوق دبي المالي».

وأضافت أن «إدارة الاستثمار البشري حققت معدلات تدريبية متميزة لرفع الكفاءة والإنتاجية لدى الموظفين من خلال تنفيذ خطة تدريب سنوية تهدف إلى تعزيز المهارات وصقل الخبرات، إذ تم خلال العام 2009 تنفيذ 1300 ساعة تدريبية، بواقع 10 ساعات تدريبية لكل موظف، من خلال العديد من الدورات الداخلية والخارجية بالإضافة إلى المؤتمرات وورش العمل المتخصصة».

وواصلت الشركة التزامها بإتاحة الفرصة لطلاب المدارس والجامعات للمشاركة في برنامج التدريب الصيفي السنوي حيث استقطب برنامج التدريب للعام الماضي 20 طالباً وطالبة تم تدريبهم في إدارات السوق المختلفة، كما تم استقبال 81 طالباً وطالبة من مختلف الجامعات والكليات في الدولة لإنجاز ساعات تدريب محددة ضمن برنامج التدريب العملي المقرر بالجامعات.

طباعة