النفط يتراجع دون 41 دولاراً وسط مخاوف من كساد عميق وضعف الطلب

تراجعت أسعار النفط إلى أقل من 41 دولاراً اليوم وسط مخاوف من كساد عميق وضعف الطلب على النفط.

وهبطت الأسهم الآسيوية اليوم حيث إنخفض مؤشر نيكي القياسي للأسهم اليابانية نحو إثنين بالمئة بعد تراجع الأسهم العالمية وأسعار السندات في الجلسة السابقة حيث فقد كل من مؤشر ستاندرد أند بورز 500 القياسي وسوق ناسداك أكثر من خمسة بالمئة.

وبحلول الساعة  6.51 بتوقيت جرينتش إنخفض سعر الخام الامريكي الخفيف في عقود مارس الماضي 23 سنتاً إلى 40.61 دولار للبرميل بعد أن نزل 1.73 دولار في اليوم السابق.

وكان سعر عقود الخام الامريكي لشهر فبراير التي حان أجل استحقاقها يوم أمس قد سجل عند التسوية يوم الثلاثاء 38.74 دولار للبرميل مرتفعاً 2.23 دولار أو ستة في المئة.

وهبط مزيج برنت 27 سنتا الى 43.35 دولار للبرميل. وقال بنك كومنولث أستراليا في تقريره اليومي عن السلع الأولية "ضعف إستهلاك النفط مازال يؤثر على سعر النفط".

وكانت وكالة الطاقة الدولية إنضمت الأسبوع الماضي إلى صفوف المتنبئين بتراجع الطلب على النفط هذا الخام وخفضت تقديرها للطلب في عام 2009 بمقدار 940 ألف برميل يومياً الى 85.3 مليون برميل يومياً ليسجل هبوطاً قدره نحو 500 ألف برميل يومياً عن العام السابق.

طباعة