الجيل الأحدث من «رانجلر صحارى».. ديناميكيات القيادة الفائقة

    قدمت "جيب" خلال السنوات الماضية عدة أجيال من سيارتها الأكثر شهرة عند عشاق القيادة خارج الطريق، "صحارى" ذات الدفع الرباعي، إلا أن الموديلات الأحدث منها، وخاصة فئة "سكاي سيتي" أصبحت تجمع بين الفخامة في المقصورة، وديناميكيات القيادة الفائقة.

    جيب طرحت جيلاً جديداً من جيب "رانجلر صحارى سكاي سيتي" وهو ما دفع رواد هذا النوع من المركبات، المجهزة بالكامل للقيادة خارج الطريق، للسؤال حول ماهية التطوير في هذا الجيل الأحدث من السيارة.

    المحرك والدفع
    مع محرك 3.6 ليترات الذي يعطي السيارة قوة 285 حصاناً، تنطلق هذه السيارة على الطرقات الوعرة والصحراوية بقوة عزم الدوران المرسل إلى العجلات الأمامية والخلفية في آن واحد، وهو ما يعطي هذه السيارة ميزة القيادة بسلاسة خارج الطريق.

    وبالطبع، أصبحت السيارة مزودة بنظام سرعات الدفع الرباعي بـ 4 أنماط:
    نمط مرتفع للدفع بعجلتين
    نمط دائم العمل عالي طوال الوقت
    نمط دفع رباعي مرتفع لوقت محدد
    نمط الدفع الرباعي المنخفض

    هذه الأنماط تزيد من عزم المحرك والقيادة الرباعية للعجلات بصورة مذهلة في جيب "رانجلر صحارى سكاي سيتي"، ويعطي ميزة إضافية للموديلات الأحدث منها.

    هذه الأنماط، بحسب خبرة السائق، تساعد في تجاوز عقبات القيادة على الطرق الزلقة، والطينية، والرملية، وعلى الجليد، والثلج، وتجعل من موديلات 2019 و2020 الأكثر قوة بين هذه الفئة من السيارات.

    المناورة
    السيارة فيها قدرات عالية على المناورة والتحدي بفضل توافر التروس متعدد الأوضاع بـ 8 سرعات أوتوماتيكية، وبالنسبة للقيادة على الطرقات السلسة يعتبر الوضع التلقائي قوياً، وهو مؤهل في الجيل الأحدث من "رانجلر صحارى سكاي سيتي" للمناورات الخفيفة على الرمال والطرق الوعرة.

    الشكل الخارجي
    تحافظ جيب على شكل رانجلر صحارى من حيث المصابيح الأمامية المستديرة والشبك الأمامي المميز بالفتحات السبع، والزجاج الأمامي القابل للطي.

    ومن حيث العجلات، لا زالت السيارة محتفظة بالأقواس شبه المنحرفة على شكل مظلة للإطارات من قياس 32 إنش، مع الحفاظ على السقف اللين في هذه السيارة.

    في موديلات الجيل الجديد من هذه السيارة تم توسيع الشبابيك فيها لزيادة مساحة الرؤية خاصة عند الانعطاف على "الأوف روود"، وزودت بمصابيح LED مع إضاءة بيضاء ناصعة إلى جانب مصابيح الضباب البارزة.

    من الداخل
    السيارة لا زالت تحافظ على التصميم الأصيل، ويبدو أن مصمم رانجلر ما زال مهتماً بتوفير متطلبات تنوع الخدمات، والأداء الوظيفي، وسهولة الاستخدام.

    المقصورة مميزة بالراحة من خلال مقاعد جلدية، وظهر المقعد متعدد الأوضاع، ومساحة كافية للسائق والركاب، مع إضافة ميزة تشغيل السيارة بنظام زر الـ ESS، وزيادة منافذ الشحن والتواصل للوسائط.

    الشاشة الذكية قياس 8.4 إنش، أصبحت أساسية في الجيل الجديد من رانجلر صحارى، وهي توفر خدمات عدة، إلى جانب التحكم بتطبيقات السيارة، والوصول إلى الخرائط بسهولة واضحة.

    وقد تم في موديلات 2019 و2020 استخدام الكروم البلاتيني في تصميم المقصورة بصورة بارزة، وتزويد حواف الأبواب بكسوة من مادة الفينيل الناعمة، والاهتمام بمساحات التخزين الداخلية من خلال وضع مسند لليد يحتوي على صندوقين صغير وكبير للتخزين.

    نظام يوكونيكت
    الشاشة الذكية قياس 8.4 إنش بإضاءة LED تمنح السائق في سيارة "رانجلر صحارى سكاي سيتي" فرصة الاختيار بين الخدمات الواسعة، وهذه الشاشة هي الأكبر في جيب رانجلر، وتعمل بنظام يوكونيكت.

    وضمن التحديثات تم إضافة عجلة قيادة جلدية مع أزار لتثبيت السرعة على اليمين، والتحكم بالصوت على الجهة اليسرى من العجلة، وهذا الأمر يزيد من الأمان أثناء القيادة بإبقاء اليدين على العجلة طوال الوقت.

    عوامل الأمان
    تم في الجيل الجديد من "رانجلر صحارى سكاي سيتي" وضع رصد البقعة العمياء كإضافة أساسية، وكذلك ميزة الكشف عن المسار الخلفي المتعامد، وتوفير كاميرا احتياطية خلفية مع خطوط شبكية ديناميكية.

    طباعة