اختبار يكشف عيوباً في السماعات الذكية تتعلق بالخصوصية

السماعات الذكية تعمل من خلال تطبيقات المساعد الصوتي. د.ب.أ

كشفت هيئة اختبار السلع الألمانية، أن السماعات الذكية التي تسهل على المستخدم مهام الحياة اليومية من خلال تطبيقات المساعد الصوتي، تعاني بعض العيوب في ما يتعلق بالخصوصية وحماية البيانات، حيث لم يحصل أي موديل من إجمالي 18 سماعة ذكية خضعت للاختبار على تقييم أعلى من «مقبول». وتمكن الخبراء الألمان من تكوين رأي واضح عن كيفية تعامل الشركات المنتجة لتطبيقات المساعد الصوتي مع البيانات الشخصية، موضحين أنه إذا قام المستخدم باستعمال تلك التطبيقات بشكل مكثف، فإنه يكشف عن جزء كبير من خصوصيته، لاسيما أن المستخدم لن يتمكن من فهم سياسة الخصوصية جيداً أو التعرف إلى ما يحدث مع البيانات. وأضاف الخبراء أنه عادة ما تكون سياسة الخصوصية طويلة للغاية وغير شفافة، علاوة على أنه تتم صياغة هذه البنود بصورة غير واضحة لكي تخفي بعض حقوق المستخدم، منتقدين عدم تنفيذ المبادئ الأساسية للقانون الأوروبي لحماية البيانات بشكل كافٍ، وهو ما أدى إلى تقليل درجات تقييم السماعات الذكية. ونصح الخبراء الألمان المستخدم الذي يهتم بجوانب الخصوصية وحماية البيانات، بالابتعاد عن تطبيقات المساعد الصوتي.


18

سماعة خضعت

للاختبار لم تحصل

على تقييم أعلى

من «مقبول».

طباعة