«آسوس» تحذّر من أجهزة مصابة ببرمجيات خبيثة

حذّرت شركة «آسوس» من أن أجهزة الـ«لاب توب» الخاصة بها قد تكون مصابة بالفيروسات والبرمجيات الضارة الخبيثة، بسبب وجود ثغرة أمنية في برنامج التحديث Live Update، إضافة إلى اختراق خوادم التحديث بواسطة القراصنة لفترة مؤقتة.

وأكدت الشركة التايوانية أن هذه الهجمات لم يتعرض لها سوى عدد محدود من المستخدمين، لكنها شدّدت على أنه يتعين على أصحاب أجهزة الـ«لاب توب» من «آسوس» فحص حواسيبهم بواسطة أداة التشخيص، التي أتاحتها الشركة للتنزيل على موقعها الإلكتروني.

وأفادت بأنه إذا أظهر التشخيص أن الحاسوب قد تعرض للاختراق، فإنها تنصح بضرورة إجراء نسخ احتياطي لجميع البيانات، وبعد ذلك إرجاع نظام تشغيل «مايكروسوفت ويندوز» إلى إعدادات المصنع، حيث يعمل ذلك على إزالة البرمجيات الخبيثة تماماً.

طباعة