«كاسيو» تكشف عن ساعة ذكية للاستخدامات الشاقة

الساعة الجديدة تأتي بشاشة من طبقتين قياس 1.5 بوصة. د.ب.أ

كشفت شركة «كاسيو» اليابانية، أمس، عن ساعة ذكية جديدة، تلبي متطلبات الرياضيين، وتتناسب مع الاستخدامات الشاقة في الهواء الطلق، مشيرة إلى أنها ستطرح الساعة الجديدة في الأسواق العالمية بدءاً من يناير المقبل.

وأوضحت الشركة أن ساعة WSD-F30، التي تنتمي إلى سلسلة Pro Trek، تأتي بشاشة من طبقتين قياس 1.5 بوصة، حيث تعمل شاشة OLED بدقة وضوح 390 x 390 بيكسل، إضافة إلى وجود شاشة LC أحادية اللون، التي تقوم بعرض الوقت والعديد من البيانات الأخرى المستمدة من مختلف المستشعرات.

وأضافت أن شاشة LC تمتاز باستهلاك قدر أقل من الطاقة مقارنة بشاشة OLED، وبالتالي فإن فترة تشغيل البطارية قد تمتد إلى شهر كامل.

غير أن «كاسيو» بينت أنه عند استعمال ساعتها الجديدة كأي ساعة ذكية تقليدية، فإن فترة تشغيل البطارية تمتد إلى يوم ونصف اليوم.

وأشارت الشركة اليابانية إلى أن الساعة الجديدة تعتمد على نظام التشغيل (Wear OS)، وتضم العديد من المستشعرات لقياس الارتفاع والتسارع مع توافر نظام الملاحة المدعوم بالنظام العالمي لتحديد المواقع GPS.

 

طباعة