حمدان بن محمد يرحّب بضيوف كأس دبي العالمي.. ويكرّم رعاة نسخته الـ26

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي أن دولة الإمارات العربية المتحدة مستمرة في احتضان العالم وتحفيز خطاه في مختلف مجالات التطوير والتنمية والرقي بجودة الحياة، وصولاً إلى غد أفضل وأجمل للجميع، من أجل أن يعم الخير والسعادة ربوع الأرض كافة، معرباً سموه عن بالغ ترحيبه بجميع المشاركين في النسخة السادسة والعشرين من كأس دبي العالمي من نُخَب مُلّاك الخيول والمدربين والفرسان الذين حلّوا على دبي ضيوفاً مكرمين.
وقد حضر سمو ولي عهد دبي حفل الاستقبال الذي أُقيم مساء الخميس في حديقة برج خليفة بدبي، على شرف ضيوف الكأس والذين قدموا إلى دبي خصيصاً من مختلف أنحاء العالم للمشاركة في هذه النسخة الاستثنائية من الكأس والبالغ إجمالي جوائزها 30.5 مليون دولار، لتكون بذلك ضمن الأغنى والأبرز على مستوى العالم، وهذا قبيل الحدث المُرتقب انطلاقه في 26 مارس الجاري على مضمار «ميدان» وبحضور جماهيري كبير.
وقد قام سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بتكريم رعاة النسخة السادسة والعشرين من كأس دبي العالمي، حيث كرّم سموه طيران الإمارات، راعي الشوط الرئيسي للكأس وجائزته 12 مليون دولار، وتسلّم التكريم سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات. كما شمل التكريم كلاً من: لونجين، وموانئ دبي العالمية، وأتلانتس دبي، ومبادلة، وعزيزي للتطوير، والطاير للسيارات، ونخيل، وإثراء دبي، وإعمار، ومجموعة الحبتور، وذلك بحضور الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، رئيس مجلس إدارة نادي دبي لسباق الخيل ونادي دبي للفروسية، وعدد من المسؤولين.
وتُعد هذه المرة الأولى التي يُقام فيها حفل الاستقبال الخاص بالترحيب بضيوف كأس دبي العالمي في حديقة برج خليفة، حيث جاء اختيار المكان على ضوء تفرده إذ أنه يقع إلى جوار أعلى بناء في العالم، رمزاً لشموخ دولة الإمارات وقدرتها الدائمة على تخطي كافة التحديات، وهو ما يتضح من خلال استضافة هذا الحدث العالمي الضخم والذي يترقبه الملايين من عشاق سباقات الخيل حول العالم، الذين يحرصون على متابعته عبر شاشات كبرى الفضائيات التي تنقل الحدث على الهواء مباشرة إلى مختلف دول العالم نظراً لأهميته، وتأكيداً على استمرار دبي في القيام بدورها كمحرك رئيس ومؤثر في ساحة رياضات الخيل العالمية.

طباعة