يبحث دعم صناعة الخيل ومناقشة مشروعاتها المستقبلية

ملتقى «دبي لشركاء الفروسية» في ضيافة «ميدان» اليوم

قيمة المشروعات المستقبلية المرتبطة بصناعة الخيل تصل إلى 400 مليون دولار. من المصدر

يستضيف مضمار «ميدان العالمي»، في التاسعة والنصف صباح اليوم، ملتقى «دبي لشركاء الفروسية»، الذي ينظّمه ناديا «دبي للفروسية» و«دبي لسباق الخيل»، بمشاركة 200 من نخبة صناع القرار وملاك الخيل، إلى جانب كبرى الشركات العالمية المختصة في هذا المجال، ويناقش فرص العمل التي من شأنها دعم هذه الصناعة، التي تصل قيمة مشروعاتها المستقبلية إلى ما يقارب 400 مليون دولار أميركي.

ويأتي الملتقى في سياق الدور المحوري الذي تعلبه دبي في قطاع الفروسية بالعالم، لاسيما أنها تحتضن الحدث العالمي الضخم المتمثل بأمسية «كأس دبي العالمي»، البالغ إجمالي أشواطها التسعة 30.5 مليون دولار، منها 12 مليون دولار مخصصة للشوط التاسع والرئيس «كأس دبي العالمي»، بجانب احتضان الإمارات عدداً من أفضل أندية الفروسية في العالم، في سعيها الدؤوب لتحقيق التميز، والبحث عن منتجات جديدة من مقدمي الخدمات والموردين، في سوق يبلغ متوسط إنفاق الأندية فيه 100 مليون دولار أميركي سنوياً، وتبلغ كلفة الرعاية الموسمية لخيول السباق في الإمارات نحو 30 ألف دولار أميركي للخيل الواحد، في حين يقدر المبلغ الإجمالي لرعاية الخيول 570 مليون دولار أميركي في العام الواحد.

وأكد الشيخ راشد بن دلموك آل مكتوم، رئيس نادي «دبي للفروسية» ونادي «دبي لسباق الخيل»، في كلمة سابقة له حول الملتقى، أن صناعة الخيول والحفاظ عليها تقع ضمن أولويات دبي، حيث يبذل نادي «دبي للفروسية»، ونادي «دبي لسباق الخيل» جهوداً حثيثة لدعم مختلف القطاعات التي تخدم أندية الفروسية والاسطبلات، والحرص باستمرار على أن تكون السلع الخاصة بالقطاع على مستوى عالٍ من الجودة.

• 200 من نخبة صنّاع القرار وملاك الخيل يشاركون في الملتقى.

طباعة