مليون تذكرة لجماهير كأس آسيا «الإمارات 2019» - الإمارات اليوم

تطرح للجمهور اعتباراً من اليوم

مليون تذكرة لجماهير كأس آسيا «الإمارات 2019»

انطلاق مبيعات تذاكر كأس آسيا «الإمارات 2019» اليوم. من المصدر

كشف أمين عام مجلس أبوظبي الرياضي مدير بطولة كأس الأمم الآسيوية الـ16، التي تستضيفها الإمارات في الفترة من الخامس من يناير إلى الأول من فبراير من العام المقبل، عارف العواني، أن اللجنة المنظمة للبطولة قامت بطباعة مليون تذكرة لحضور المباريات، وأنها تعمل على استقطاب أكبر عدد من الجاليات الآسيوية، والتي تكون منتخباتها طرفاً في البطولة، حيث يعيش على أرض الإمارات ستة ملايين آسيوي.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد بمقر مجلس أبوظبي الرياضي، الخميس الماضي، للإعلان عن التفاصيل المتعلقة بتنظيم البطولة.

وقال العواني «ستكون تذاكر حضور المباريات متاحة بالنظام الإلكتروني على (تكيت ماستر)، وستكون الأسعار مناسبة للجميع، حيث تبدأ من 25 درهماً، بالإضافة إلى توفير منطقة خاصة بالمشجعين حول كل ملعب على هامش المباريات».

وأشار العواني إلى أن اللجنة المنظمة تأخذ في عين الاعتبار جودة أرضية الملاعب التي ستقام عليها منافسات البطولة، وتوفيرها وفق المعايير الدولية المعتمدة من قبل الاتحاد الدولي.

وعن الترتيبات الخاصة بالمتطوعين في هذا الحدث القاري الكبير الذي تستضيفه الإمارات للمرة الثانية في تاريخها، قال العواني «لدينا نحو 5000 متطوع، والعدد في تزايد، وهناك تجانس وتنوع في إجادة اللغات وتخصصات متنوعة لدى المتطوعين، كما أن اللجنة المنظمة عملت على استقطاب الجماهير من طلبة الجامعات، خصوصاً أن البطولة تشهد مشاركة 24 منتخباً للمرة الأولى منذ انطلاقها، من أجل التواصل بين جاليات المنتخبات المشاركة المقيمة في الدولة».

وأكد العواني أهمية بطولة كأس آسيا على المستوى المحلي والإقليمي، مشيراً إلى أن ثلث العالم سيكون في ضيافة الدولة، وأن اللجنة المنظمة تكثف جهودها من أجل الظهور بصورة مشرّفة على المستوى التنظيمي، مستفيدة من الخبرات المتراكمة للكوادر الرياضية في الدولة، من تنظيم كبرى الأحداث واستضافتها وآخرها كأس العالم للأندية التي أقيمت في العاصمة أبوظبي في ديسمبر من العام الماضي.

وقال: «عشاق كرة القدم على المستوى الإقليمي والعالمي، سيكونون على موعد مع هذا الحدث الكبير، ويتوقع أن تستضيف الإمارات عبر مطاراتها الآلاف من مواطني الدول الآسيوية، نظراً للمشاركة الواسعة من القارة الصفراء التي تبلغ 24 منتخباً»، مؤكداً أن مطارات الدولة جاهزة لاستيعاب الأعداد المطردة للمشاركين من وفود المنتخبات والجماهير، بالإضافة إلى جاليات الدول المشاركة، مؤكداً أن جميع إمارات الدولة التي تستضيف بعض مباريات البطولة فيها مطارات حديثة، من أجل التيسير على البعثات الوافدة.

وأضاف: «تبحث اللجنة المنظمة توفير حافلات لنقل جماهير الجاليات المقيمة على أرض الدولة، ونقلهم من ملعب إلى آخر، من أجل التيسير عليهم، والبنية التحتية للدولة جاهزة، ووضعت الخطة اللازمة لضمان سهولة التنقل ووسائل النقل العامة من حافلات ومترو أنفاق، لاستيعاب الأعداد المتزايدة المتوقع حضورها، وقد راعينا صعوبة التنقل بين بعض إمارات الدولة، خصوصاً من دبي إلى الشارقة والعكس في أوقات الذروة، وسيكون البديل استخدام شارع الشيخ محمد بن زايد مباشرة دون الحاجة لاستخدام الطرق الداخلية، كما أن الجماهير على موعد لزيارة المعالم السياحية في الدولة، والتمتع بالأجواء الخلابة، حيث إن البطولة تقام في فصل الشتاء، والفنادق والوسائل الترفيهية متوافرة، سواء للجماهير التي ستحضر من الدول الآسيوية أو من المقيمين على أرض الدولة». وتطلق اللجنة العليا المحلية المنظمة لبطولة كأس آسيا الإمارات 2019 مبيعات تذاكر البطولة للجمهور في الـ12 ظهراً، بما يتيح الفرصة لعشاق كرة القدم حول العالم، شراء تذاكرهم للنسخة الأكبر حجماً في تاريخ البطولة، على ثمانية ملاعب ذات طراز عالمي موزعة على مدن أبوظبي والعين ودبي والشارقة. وبهذه المناسبة أقامت اللجنة المنظمة فعالية خاصة للأطفال من جميع أنحاء الدولة على أرض ملعب مدينة زايد الرياضية، الذي سيشهد المباراة النهائية لكأس آسيا الإمارات 2019، وذلك بحضور مدير البطولة في اللجنة العليا المحلية المنظمة عارف حمد العواني، بمشاركة مجموعة من الأطفال، تمثل مختلف الجنسيات تجمعوا أمام صورة عملاقة لإحدى تذاكر البطولة، في إشارة إلى الحجم الكبير للبطولة القادمة إلى الإمارات.


سلمان آل خليفة: الإمارات وجهة مثالية لتوحيد أسرة كرة القدم الآسيوية

قال الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، إن إطلاق مبيعات التذاكر لكأس آسيا 2019، يمثل حدثاً بارزاً في مسيرة البطولة، التي ستكون الأكبر على الإطلاق، وأضاف في تصريحات صحافية: «نحن نؤمن بقدرات اللجنة العليا المنظمة كشريك موثوق يشاركنا رؤيتنا في (جمع آسيا معاً)، وتقديم النسخة الأكثر تنافسية، والأفضل تنظيمياً في تاريخ البطولة، كما نؤمن بأن دولة الإمارات هي الوجهة المثالية لتوحيد أسرة كرة القدم الآسيوية، بفضل ما تتمتع به من قدرات متميزة، ودور طليعي على الصعيد الآسيوي، يمكنها من وضع بصمة مؤثرة في تاريخ البطولة». بدوره قال نائب رئيس اللجنة العليا المحلية المنظمة لبطولة كأس آسيا الإمارات 2019، اللواء محمد خلفان الرميثي: «تفخر دولة الإمارات بتنظيم البطولة التي تشكل منعطفاً تاريخياً في مسيرة الكرة الآسيوية، كونها تقام للمرة الأولى بمشاركة 24 منتخباً، في حدث كبير سيجمع منتخبات القارة الآسيوية في الإمارات الرائدة في استضافة وإنجاح الفعاليات الرياضية العالمية»، مؤكداً أن اللجنة العليا حريصة على توفير مقومات التميز والنجاح للبطولة وتقديم تجربة غير مسبوقة في بطولات الاتحاد الآسيوي كافة، انطلاقاً من الإمكانات التي تتمتع بها دولة الإمارات، ومكانتها المتميزة على الخريطة الدولية، إضافة إلى الخبرات الكبيرة التي تتمتع بها في مجال استضافة أهم الفعاليات الرياضية العالمية والقارية والإقليمية.

طباعة