«شرطة دبي» يحتفظ بلقب «سباعيات مكتوم بن راشد» - الإمارات اليوم

فاز على «المعروف» بركلات الترجيح

«شرطة دبي» يحتفظ بلقب «سباعيات مكتوم بن راشد»

صورة

احتاج فريق «شرطة دبي» لحسم الركلات الترجيحية لضمان فوزه على فريق «المرحوم إبراهيم المعروف» بنتيجة «5-4»، وإعلان نفسه بطلاً لسباعيات «مكتوم بن راشد» الكروية الرمضانية للعام الثاني على التوالي، في المباراة النهائية التي جمعتهما، أول من أمس، على ملاعب نادي ضباط شرطة دبي، في ختام النسخة الثامنة التي أقيمت منذ الثالث من شهر رمضان المبارك، تحت رعاية الشيخ محمد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم، وشهدت منافسة 19 فريقاً على لقبها.

سجل الأبطال

نسخة 2011: فريق يونايتد.

نسخة 2012: فريق شرطة العاصمة.

نسخة 2013: فريق التعليم العالي.

نسخة 2014: فريق الاتحاد الرياضي للجامعات.

نسخة 2015: فريق الفهود.

نسخة 2016: فريق الجوكر.

نسخة 2017: فريق شرطة دبي.

نسخة 2018: المتوج فريق شرطة دبي.

وعقب انتهاء المنافسات، توج مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون إسعاد المجتمع والتجهيزيات، رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، اللواء محمد سعيد المري، ومدير إدارة إسعاد المجتمع في شرطة دبي، نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا، العميد خالد شهيل، ومدير إدارة الشؤون الرياضية في شرطة دبي، العقيد علي خلفان المنصوري، وعضو اللجنة المنظمة العليا طارق الرميثي، وعدد من أعضاء اللجنة المنظمة، وممثلي الشركات الراعية، فريق «بن درويش» بالميداليات البرونزية، وجائزة المركز الثالث البالغة 50 ألف درهم، وفريق «المرحوم إبراهيم المعروف» بالميداليات الفضية و75 ألف درهم، وفريق «شرطة دبي» بالميداليات الذهبية وكأس النسخة الثامنة، و100 ألف درهم.

كما شهد الحفل الختامي تكريم اللاعبين المميزين، بعد أن حصد لقب أفضل لاعب في البطولة اللاعب الدولي الأسبق محمد عمر قائد فريق «الفهود»، وذهب لقب أفضل حارس مرمى لأحمد حسين من فريق «شرطة دبي»، قبل أن يكمل فريق الشرطة الهيمنة على الجوائز بنيل محمد شاه، وللعام الثاني على التوالي، لقب أفضل مدرب في البطولة، وذهب لقب أفضل هداف للاعب حسن معروف، قائد فريق «المرحوم إبراهيم المعروف» برصيد سبعة أهداف، قبل أن يذهب لقب الفريق المثالي إلى فريق «شرطة أبوظبي»، مع العلم بأن جميع المميزين حصلوا على جائزة مالية (3000 درهم)، إضافة إلى الهدايا التذكارية المقدمة من الشركات الراعية.

وشهدت المباراة النهائية ندية على مدار شوطيها، في ظل رغبة كلا الفريقين في حسمها في الوقت الأصلي، قبل أن تذهب النتيجة إلى التعادل السلبي، الذي فرض على الفريقين خوض ركلات الترجيح، التي عبست في ثالث ركلاتها بوجه فريق «المرحوم إبراهيم المعروف»، بعد أن أهدر لاعبه حسن عبدالله ركلته التي سددها أعلى العارضة، ما أعطى الأفضلية لـ«شرطة دبي» للسير قدماً نحو الفوز، خصوصاً بعد أن نجح لاعب الشرطة، سند إبراهيم، في تسجيل الركلة الخامسة والأخيرة، مهدياً فريقه الفوز والاحتفاظ بلقب البطولة للعام الثاني على التوالي.


شاه: مسيرة اللقب الثاني أصعب من الأول

أكد مدرب فريق «شرطة دبي»، محمد شاه، أن مهمة الدفاع عن اللقب والاحتفاظ به أصعب بكثير من مهمة تحقيق لقب نسخة العام الماضي. وقال شاه في تصريحات صحافية عقب مراسم التتويج، إن «الحفاظ على القمة أصعب من الوصول إليها، خصوصاً أن الفريق لعب طوال النسخة الحالية تحت ضغط للدفاع عن هذا اللقب»، مشيراً إلى أن التتويج يعد إنجازاً كبيراً، ويعكس المستوى الفني المتطور الذي وصل إليه لاعبو فريق «شرطة دبي».

وأضاف: «شهدت النسخة الثامنة مستويات متقاربة للغاية، بفضل اعتماد الفرق المشاركة على لاعبين من أندية المحترفين، بجانب لاعبين دوليين سابقين حققوا إنجازات مهمة مع منتخبات وطنية، ولهم باع طويل في كرة القدم الإماراتية».

موضحاً: «تعد هذه النسخة هي الأقوى بتاريخ البطولة، وهم ما يعكس حجم الانتصار الذي حققه فريق شرطة دبي».

وقال: «رغم صعوبة المباراة النهائية، إلا أن جميع لاعبي فريقي كانوا نجوماً دون استثناء».

طباعة