آلاف المشجعين يتدافعون لمشاهدة أســطورة الغــولف في «أوميغا ديزرت كلاسيك»

شرطة دبي تحــرس تايغر وودز من تهافت الجـمهور

صورة

أمّنت شرطة دبي حراسة شخصية للنجم الأميركي، تايغر وودز، خلال مشاركته السابعة في بطولة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك» التي يعود إليها للمنافسة على لقب نسختها الـ25 حتى الثاني من فبراير المقبل، برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وبمشاركة كبار اللعبة عالمياً.

وتسبب وجود المصنف الأول على العالم، أمس، ضمن منافسات تحدي الأبطال، أولى الفعاليات المصاحبة للبطولة، في تهافت آلاف الجماهير لتحية أسطورة الغولف والحصول على توقيعه والتقاط الصور التذكارية معه.

وقال رئيس قسم المهمات في إدارة أمن وحماية الشخصيات في إدارات الهيئات والمنشآت والطوارئ في شرطة دبي، النقيب عيسى حمزة أهلي، لـ«الإمارات اليوم» إن «شرطة دبي تمتلك الخبرات الكفيلة بتأمين سلامة الجمهور والنجوم المشاركين في الأحداث الرياضية الكبرى، ووجود نجم بحجم تايغر وودز كفيل بجعل آلاف الجماهير والوسائل الإعلامية يتهافتان للحضور إلى هذه البطولة، وهو ما جعلنا نضع حراسة شخصية لتأمين سلامة المصنف الأول على العالم».

فاهم القاسمي إلى جوار وودز في «برو ـ إم»

http://media.emaratalyoum.com/images/polopoly-inline-images/2014/01/85282.jpg

يستهل الشيخ فاهم القاسمي، رئيس اتحاد الغولف، برفقة المصنف الأول على العالم، الأميركي تايغر وودز، اليوم، منافسات «برو ـ إم» ثانية الفعاليات المصاحبة لبطولة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك». وتقضي بطولة الـ«برو ـ إم» المقامة على ملعب المجلس بنادي الإمارات في دبي، المكون من 18 حفرة، بأن تقام منافساتها بنظام الفرق، بحيث يضم كل فريق لاعباً محترفاً من اللاعبين المشاركين في البطولة، إلى جانب ثلاثة من اللاعبين الهواة، أو لاعبي المنتخب الوطني ومسؤولي اللعبة على الصعيدين المحلي والعربي.

وتهدف «الغولف في دبي»، الجهة المروجة والمنظمة لبطولة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك»، إلى إتاحة الفرصة للمواهب الوطنية، أو تلك التي تقيم على أرض الدولة، في اكتساب خبرات لاعبي العالم.

وتسجل النسخة الحالية من «برو ـ إم»، مشاركة 144 لاعباً، وزعوا على 36 فريقاً، ليترأس الأميركي وودز فريق الرئيس، الذي يضم إلى جواره الشيخ فاهم القاسمي، رئيس اتحاد الغولف، وعضوي الاتحاد خلفان الكعبي وعبدالرؤوف المبارك.

وتعتمد «أوميغا»، الراعي الرسمي للبطولة، في تمثيل فريقها ضمن منافسات الـ«بروم ـ إم» على خدمات، بطل العالم السابق الأيرلندي روري ماكلروي، إلى جانب، نائب رئيس اتحاد الغولف، عادل الزرعوني، والتونسي، ماهر بومشواي، وعضو المكتب التنفيذي للاتحاد العربي، د.فيصل علم الدين.

وأضاف أن «شرطة دبي، كعادتها، توفر الدعم الكامل للخروج بالبطولات والأحداث الكبرى بالصورة التي بات متعارفاً عليها في البطولات التي تستضيفها الدولة بشكل عام، ودبي على وجه التحديد».

وأوضح أنه «لا يوجد شيء استثنائي نقوم به سواء بوجود لاعب بحجم وودز، أو من دونه، فالأمور اللوجستية وطريقة عمل شرطة دبي واحدة مع الجميع، والهدف الذي نعمل عليه دائماً، هو تأمين كل عوامل الأمن والسلامة التي كان لها الأثر البالغ في جعل بطولات دبي بصورة عامة الوجهة الأولى لنجوم الرياضية العالمية».

وتابع «الحفاظ على خصوصية النجم، أو اللاعب، مع توفير الأمن والسلامة له، من أهم التحديات، سواء داخل الملعب أو خارج، وهي من أهم العوامل التي لطالما تميزت بها شرطة دبي، وإدارة الأمن وحماية الشخصيات في إدارات الهيئات والمنشآت والطوارئ، التي نعمل بصورة مستمرة لتطويرها وفق أعلى المعايير الدولية».

واختتم أن «البطولة التي تحتفل بالذكرى 25 عاماً على ولادتها، تربطنا بها علاقة تستمر ربع قرن، تمكنا خلالها من استخلاص الخبرات الكافية لطريقة العمل في بطولات الغولف، خصوصاً من ناحية التنسيق مع كل الجهات العاملة، سواء الأمنية أو الشرطية، وحتى الدفاع المدني، وهو من أهم العوامل التي ترافقت مع نجاحات هذه البطولة على صعيد جانب الأمن والسلامة».

وتعد بطولة تحدي الأبطال أولى الفعاليات المصاحبة لبطولة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك»، وتضم منافساتها كل أبطال النسخ الـ24 السابقة، يتقدمهم المصنف الأول على العالم، وحامل لقب بطولة دبي «2006-2008» الأميركي تايغرر وودز، والمصنف الثاني على العالم، وبطل الجولات الأوربية والسباق إلى دبي للموسم الماضي، والمتوج بنسخة 2007، السويدي هنريك ستينسون، والمصنف رابعاً على العالم، وأصغر لاعب يتوج بلقب بطولة دبي، في عام 2009 الأيرلندي روري ماكلروي.

وكانت قرعة بطولة التحدي قد وضعت وودز في المجموعة السابعة والأخيرة، التي استهلت منافساتها في تمام الساعة 12 ظهراً، إلا أن جمهور البطولة قدم ومن ساعات الصباح الباكر، في محاولة منه لالتقاط الصور التذكارية، وأخذ تواقيع النجم الأميركي، لتقوم شرطة دبي كعادتها من خلال وحدات الحراسات الشخصية، بصورة مماثلة للبطولات الكبرى التي تقام على أرض الإمارة، بتوفير حماية شخصية ترافق وودز خلال مشواره في البطولة.

«تحدي الأبطال» من نصيب بيللو وستينسون

تقاسم المصنف الثالث على العالم، السويدي هنريك ستينسون، والإسباني رافائيل بيللو، أمس، لقب بطولة تحدي الأبطال، أولى الفعاليات المصاحبة للنسخة الـ25 لبطولة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك» المقامة برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي.

وحصد اللاعبان ست ضربات تحت المعدل وأنهيا 18 حفرة بـ66 ضربة، ليتقاسما لقب تحدي الأبطال، بفارق ضربتين تحت المعدل عن المصنف الرابع على العالم الأيرلندي روري مالكروي، فيما اكتفى المصنف الأول على العالم الأميركي تايغر وودز، بالمركز الثامن برصيد ضربة تحت المعدل.

وتعد البطولة، البالغ إجمالي جوائزها المالية 600 ألف دولار، الأول والأكبر من نوعها على صعيد الجولات الأوروبية، التي ضمت في منافساتها، ضمن احتفاليات «الغولف في دبي» بذكرى اليوبيل الفضي لولادة «أوميغا دبي ديزرت كلاسيك»، جميع أبطال النسخ الـ24 السابقة للبطولة.

طباعة