الإمارات تواصل التألق في السنوكر بـ «سجل نظيف»

محمد الجوكر أثناء البطولة. تصوير: دينيس مالاري

واصل لاعبو المنتخب تألقهم في منافسات اليوم الخامس من بطولة الخليج الخامسة عشرة للسنوكر، التي تقام على أرض صالة نادي دبي للسنوكر.

وسيطر لاعبو المنتخب دون تسجيل أي خسارة في المسابقات الأربع التي خاضوها، إضافة إلى تأهل لاعبي الإمارات المشاركين في منافسات الكرات الحمراء الست إلى الدور نصف النهائي.

وشهدت منافسات الفرق فوز الإمارات على السعودية بنتيجة «3/صفر»، كما سجلت هذه المسابقة فوز الكويت على قطر «2/1»، فيما تابع المنتخب العماني تألقه بتغلبه عن البحرين «2/1».

وعلى صعيد منافسات فردي الرجال، تمكن الإماراتي محمد شهاب، أحد أبرز المرشحين لنيل الميدالية الذهبية، من التغلب على السعودي أحمد العسيري «4/1»، وفاز الكويتي عبدالله الكندري على القطري بشار حسين «4/3»، وفاز البحريني حبيب صباح، على العماني قاسم البلوشي «4/صفر».

وضمن منافسات فردي الشباب واصل الإماراتي خالد الكمالي، تألقه دون خسارة بتغلبه على السعودي محمد سنان «4/3».

وفي الكرات الحمراء الست تصدر الإمارات ترتيب المجموعتين، ووصول كل من محمد الجوكر وعبدالرحمن سيف إلى الدور نصف النهائي، وجاء تأهل لاعبي الإمارات إلى الدور نصف النهائي بفوز محمد الجوكر على العماني يوسف الفوري «5/2»، وفوز السعودي عبدالرحمن العمار على الكويتي ناصر التقي «5/2»، وفوز البحريني هشام الصقر على القطري أحمد سيف بنتيجة «5/2».

وتأهل عبدالرحمن سيف إلى الدور نصف النهائي عن المجموعة الثانية، بعدما تغلب عبدالرحمن على العماني حسن الحارثي «5/1»، وفوز الكويتي عمار تقي على السعودي محمد السنهري «5/4».

البحرين ترصد لاعبيها بالكاميرات

أكد رئيس الاتحاد الاتحاد البحريني الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن آل خليفة، أن الاتحاد البحريني يقوم بتصوير كل مباريات لاعبيه، من أجل استخدام تلك الأفلام في فتح المجال للاعب البحريني في التعرف إلى أخطائه، وبالتالي العمل على تصحيحها، بما يسهم في تطوير مستواه للاستحقاقات المقبلة.

وقال لـ«الإمارات اليوم» إن «حرصنا الكبير على تطوير مستوى اللعبة في البحرين، دفعنا إلى أن نعتمد طريقة تقييم أداء اللاعبين في كل مباراة يلعبونها، من خلال فتح المجال أمام اللاعب لإعادة تقييم نفسه، إضافةً إلى الوقوف على الأخطاء التي ارتكبها في كل مباراة يلعبها، من أجل أن يقوم اللاعب بالعمل على تصحيح أخطائه، وأن يتفادها في المباريات والاستحقاقات المقبلة، إذ تعبر هذه التجربة من خلال استخدام الكاميرات من التجارب الأولى على صعيد مستوى الهواة في المنطقة».

 

طباعة