فيروس كورونا يتسبب في إلغاء ماراثون باريس

ماراثون باريس تأجل مرتين بسبب الفيروس. أ.ف.ب

أُلغي سباق ماراثون باريس المقرر في 15 نوفمبر المقبل، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، بحسب ما أعلنت اللجنة المنظمة للحدث أمس. وكان السباق مقرراً أصلاً في الخامس من أبريل الماضي، وتم تأجيله مرتين إلى 18 أكتوبر ثم الى 15 نوفمبر، قبل أن يتم الغاؤه نهائياً. وقال بيان صادر عن اللجنة المنظمة «امام استحالة مشاركة العديد من العدائين في هذا السباق، لاسيما القادمين من دول أجنبية بسبب صعوبة التنقل، فقد اتخذ القرار باللقاء مرة جديدة عام 2021». وأضاف «جميع الذين سجلوا أسماءهم للمشاركة في نسخة العام الماضي يستطيعون المشاركة العام المقبل اذا أرادوا ذلك». ولحق ماراثون باريس بالتالي بسباقات أخرى، مثل نيويورك وبرلين وبوسطن وشيكاغو.

 

طباعة