العنابي يتخطى سور الصين

نجح يوسف أحمد في رسم البسمة على وجوه الجماهير القطرية بتسجيله هدفين-ا.ف.ب

انعشت قطر امالها ببلوغ الدور الثاني من كاس اسيا 2011 لكرة القدم التي تنظمها حتى 29 الحالي، بعد فوزها على الصين 2-صفر، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الاولى أمس، على استاد خليفة في الدوحة.

وسجل يوسف احمد الهدفين في الدقيقتين 27 و45.

واجرى مدرب منتخب قطر الفرنسي برونو ميتسو 3 تعديلات على التشكيلة التي خاضت المباراة ضد اوزبكستان (صفر-2)، باشراك محمد كاسولا ومحمد السيد و يوسف احمد، على حساب جار الله المري وحسين ياسر وفابيو سيزار، فكانت تبديلاته في محلها لان احمد سجل هدفي المباراة.


وخلافا للعرض المخيب في المباراة الافتتاحية، ظهر المنتخب "العنابي" بروح مختلفة وبدا لاعبوه واثقون من انفسهم بعيدا عن الحذر والعصبية، وبدا واضحا منذ البداية تصميم لاعبيه على تعويض العرض المخيب لهم السابق، فاندفعوا تجاه المرمى الصيني بلا هوادة ونجحوا في حسم نتيجة المباراة في الشوط الاول، في حين اعتمد الصينيون على الهجمات المتردة السريعة التي شكلت بعض الخطورة.

وفي الشوط الثاني نجح المنتخب القطري في السيطرة على مجريات اللعب ومنع منافسه من الاقتراب من منطقة جزائه ليخرج بفوز ثمين.

طباعة